الثلاثاء - 28 أيار 2024

إعلان

مبادرة نوّاب 17 تشرين الرئاسيّة: لا تُضيِّعوا هذه الفرصة

المصدر: "النهار"
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
لوحة لمنصور الهبر.
لوحة لمنصور الهبر.
A+ A-
مبادرة نوّاب 17 تشرين لا تَتَوَقحن على أحد، ولا تستفزّ أحدًا، ولا تتذاكى، أو تتنمّر على أحد. وهي لا تبتزّ أحدًا (باعتبار أنّ تكتّل نوّاب المبادرة قد يكون بيضةَ قبّان في تعداد الأصوات)، ولا تقدّم امتحانًا عند أحد (قد يستشعر في نفسه القوّة والغلبة)، ولا تطلب رضا أحد، لا في الداخل ولا في الخارج.لكنّها واضحةٌ ودقيقةٌ و... صارمة.فهي، إذ تترفّع عن الوقاحة والاستفزاز والتحدّي والابتزاز والتشاوف والمساومة واستعراض القوّة والبهورة والسلبطة وترجّي البركة واستخدام القسوة اللفظيّة وإطلاق الشعارات المدوّية ورفع الشروط والشروط المضادّة، لا "تتورّع" عن توجيه الرسائل الواضحة والدقيقة والصارمة والحاسمة إلى الجميع، في الداخل والخارج: لبنان الدولة (لا الدويلة والدويلات) والمؤسّسات والقانون والدستور والقضاء المستقلّ، هو أوّل وأوّلًا، لا لبنان المرتهن ولا لبنان الشروخ والاصطفافات العموديّة القاتلة ولا لبنان الفوضى والإرهاب والسلاح غير الشرعيّ والفلتان والإفلاس والجوع والمرض والتشرّد والتهجير والهجرة واليأس.أمّا رئيسه المطلوب في عرف المبادرة، مبادرة نوّاب 17 تشرين، فهو الرئيس الأوّل وأوّلًا، وهو تاليًا "لبنانيٌّ" شكلًا ومضمونًا وأوّلًا وأخيرًا، وليس منتهِكًا دستورًا، ولا ناكثًا بقَسَم، وليس ذمّيًّا ولا تابعًا ولا دميةً ولا حجرَ شطرنج ولا راكعًا ولا متلقّيًا أوامرَ ولا خاضعًا لأوامرَ ولا تاجرًا ولا مساومًا ولا متنازلًا ولا "خيخةً" ولا "ممودرًا" ولا متورّطًا ولا فاسدًا ولا ناهبًا ولا شريكًا في صفقة ولا متهاونًا في سيادةٍ أو كرامةٍ أو في حدودٍ أو في استقلالٍ أو في...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم