الأحد - 04 كانون الأول 2022
بيروت 16 °

إعلان

مجلس النوّاب شريك في المسؤولية

المصدر: "النهار"
غسان العياش
غسان العياش
Bookmark
مجلس النواب.
مجلس النواب.
A+ A-
بين تراجع حظوظ تشكيل الحكومة تارة، وارتفاع منسوب التفاؤل بقرب ولادتها تارة أخرى، تركّز الاهتمام السياسي والإعلامي في الفترة الأخيرة على هذا الموضوع بالذات، على أمل تصاعد الدخان الأبيض. لكن اهتمامات مئات ألوف المودعين في المصارف اللبنانية كانت في مكان آخر. فهم يترقبون التعديل المنتظر في سعر الصرف الذي سيطبّق على التحويلات من حساباتهم بالدولار إلى الليرة اللبنانية. هذا السعر هو الذي يحدّد نسبة الاقتطاع من الودائع، أو خسائر المودعين الراغبين بالتحويل، وفقا للمعدّل الذي يحدّده مصرف لبنان دون مستند قانوني. ففي الحالات الشبيهة بحالة لبنان الحاضرة، تلجأ الدول إلى إصدار قانون يقيّد السحوبات والتحاويل دون إبطاء، بل في مدى أيام قليلة، أما في لبنان ففي غمرة الفوضى التي تضرب البلاد منذ سنتين ترك هذا الموضوع أسيرا للتعسّف والاستنسابي. كان من الطبيعي أن تسارع الحكومة عند انفجار الأزمة قبل سنتين، وبالتنسيق مع البنك المركزي، إلى اقتراح هذا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم