الخميس - 05 آب 2021
بيروت 29 °

إعلان

رهان جدي على المبادرة الفرنسية... وجهّات تطالب بادخال تعديلات

المصدر: النهار
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
رهان جدي على المبادرة الفرنسية...  وجهّات تطالب بادخال تعديلات
رهان جدي على المبادرة الفرنسية... وجهّات تطالب بادخال تعديلات
A+ A-
مع بداية الاسبوع الطالع ثمة من يتجرأ ويعقد رهانا مفعما بالتفاؤل على امكان ان تعيد باريس عزمها على تعويم المبادرة التي اطلقها رئيسها في اب المنصرم لمعالجة ناجعة لوضع لبنان من خلال استيلاد حكومة جديدة بمواصفات اوعلى مستوى الشروع في خطوات وتدابير من شأنها الحد من الانهيار المالي. الرهان الحذر هذا يستند الى جملة وقائع ومعطيات يعتقد اصحابها انها اكثر صلابة من ذي قبل ابرزها: - حراك ينطوي على قدر اعلى من الحيوية انطلق من باريس نفسها قبل ايام، يشي بانها عازمة على اعادة بعث الروح في جسد هذه المبادرة من خلال اتصال الرئيس ماكرون بالرئيس الاميركي الجديد جو بايدن. واللافت ان الاعلام الفرنسي اوحى بان باريس حصلت على نوع من التفويض الاميركي بالمضي مجددا بمبادرتها التي دخلت شهرها السادس لكي تبلغ اهدافها المتوخاة.  ولم تكتف باريس بالايحاء بحصولها على هذه الضمانة النوعية، اذ ان ماكرون نفسه اصدر مؤشرات توحي بانه سيعمل على ثلاثة خطوط من شأنها ان تزيد جرعات "التحصين والحيوية " لهذه المبادرة. اول هذه الخطوط ان باريس تستعد لارسال موفد الى بيروت قريبا، وثانيها ان ذلك مقدمة ضرورية لكي يعيد ماكرون في ضوء نتائجها تحديد موعد ثالث لزيارته المرجأة الى بيروت، وثالثها ان ماكرون يهيء لزيارة له الى الرياض، وفي صدارة ملفات هذه الزيارة الوضع في لبنان واحداث تغيير في الموقف السعودي من الوضع اللبناني...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم