الأحد - 26 أيار 2024

إعلان

من يُقلق إيران: أميركا أم إسرائيل والسعودية والإمارات؟

المصدر: "النهار"
سركيس نعوم
سركيس نعوم
Bookmark
إيران (أ ف ب).
إيران (أ ف ب).
A+ A-
لا تزال الجمهورية الإسلامية الإيرانية أولوية لكنها لم تعد الأولوية الأولى عند الولايات المتحدة الزعيمة الأحادية لعالم اليوم رغم المحاولات المكشوفة الروسية وغير الناجحة حتى الآن لإنزالها عن هذا العرش. السبب الأساسي لذلك هو الحسابات الخاطئة التي أجراها سيد الكرملين في موسكو الرئيس فلاديمير بوتين، والتي دفعته الى الظن أنه قادر بترسانته العسكرية على استهداف أوكرانيا ومن خلالها على استعادة عدد من دول أوروبا الشرقية التي كانت جزءاً من بلاده يوم كان اسمها الاتحاد السوفياتي. لكن ظنه هذا خاب إذ أعاد الشباب الى أوروبا التي سمّاها الرئيس الأميركي السابق ترامب ومسؤولون آخرون قبله في واشنطن "القارة العجوز"، وأقنعها بضرورة استمرار الاعتماد على الحليف الأول والأكبر والأقوى أي أميركا، ولكن بعد التزامها أو بالأحرى اضطرارها الى زيادة نسبة العسكرة والتسلّح عندها ضماناً لنجاحها والأميركيين في حماية نفسيهما ودولهما من خطر روسي متصاعد أو من أي خطر آخر. ولا تزال الولايات المتحدة أولوية أيضاً عند الجمهورية الإسلامية الإيرانية رغم العداء المُزمن بينهما منذ تأسّست الثانية عام 1979. كان أبرز أسبابه، العداء المطلق للثانية لإسرائيل واندفاعها في رفع لواء القضية الفلسطينية وفي تقديم المساعدات التي احتاج إليها ولا يزال يحتاج إليها المقاومون الفلسطينيون العاملون لاسترجاع أرضهم التي اغتصبتها عام 1948، ثم احتلت ما بقي منها عام 1967، وأيضاً المقاومون اللبنانيون لاستعادة أرضهم التي احتلتها بين...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم