الثلاثاء - 26 تشرين الأول 2021
بيروت 21 °

إعلان

فرملة واشنطن الاعتراف بالأسد لم تحن بعد

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
بوتين والاسد
بوتين والاسد
A+ A-
ما أعلنته وزارة الخارجية الأميركية أخيرا وللمرة الأولى في عهد إدارة الرئيس جو بايدن " أنها لا تعتزم "تطبيع أو ترقية" العلاقات الدبلوماسية مع نظام بشار الأسد في سوريا، كما أنها لا تشجع الآخرين على القيام بذلك" يفرمل إلى حد بعيد اندفاعة متجددة لاعادة تواصل عربي مع نظام الاسد حصلت هذه المرة عبر الاردن الذي أجري الرئيس السوري اتصالا هاتفيا بملكه للمرة الاولى منذ سنوات. حصل ذلك قبل عامين حين اعادت البحرين فتح سفارتها في دمشق وكذلك بالنسبة إلى الامارات العربية المتحدة فيما أعلنت واشنطن آنذاك بإدارة دونالد ترامب عدم حماستها لإعادة الاسد إلى الجامعة العربية وإعادة التطبيع معه. يمكن القول ان نظام الاسد حقق تقدما ناله في شكل اساسي من اظهار الولايات المتحدة عزمها على اتاحة عبور الغاز المصري عبر الاردن وسوريا إلى لبنان تفاديا للمزيد من الانهيار الاقتصادي فيه. فهو حصل على بعض الاعفاءات من قانون قيصر تبعا لذلك ولكنه حكما يسجل تقدما في اللقاءات التي عقدها وزير خارجيته في نيويورك مع بعض نظرائه من الدول المنفتحة على النظام منذ بعض الوقت بحيث اظهر ان العزلة التي يواجهها باتت تواجه بعض التفلت. لم تغير واشنطن مقاربتها للموضوع السوري حتى الان، وهو الاهم بالنسبة إلى بشار الاسد الذي يحتاج في شكل اساسي وجوهري إلى اعتراف به من الولايات المتحدة التي خطت خطوات على طريق اعتباره امرا واقعا من دون الاعتراف بشرعيته التي شككت بها من خلال تشكيكها بالانتخابات التي...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم