الجمعة - 19 آب 2022
بيروت 30 °

إعلان

"النهار" و4 آب: فعل مقاومة مستمرة ولو "باللحم الحي"

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
الدمار في مكاتب "النهار" بعد انفجار المرفأ (نبيل إسماعيل).
الدمار في مكاتب "النهار" بعد انفجار المرفأ (نبيل إسماعيل).
A+ A-
في زيارة اخيرة لسفير دولة مؤثرة في بيروت ، اخرج هذا السفير من احد ادراج مكتبه نسخة من صحيفة " النهار "التي صدرت في تاريخ 5 آب اي في اليوم التالي لانفجار مرفأ بيروت وقد حملت الصفحة الاولى كاملة صورة الانفجار كما العدد الكامل الذي غابت عنه المقالات والاخبار العادية لتفرد الصفحات كلها للانفجار . وهو قد احتفظ بها حتى الان لرمزيتها الصارخة في التعبير ليس عما اصاب بيروت واللبنانيين من جرائه والذي اصاب العالم باسره بصدمة لا مثيل لها ، بل وتأريخ "النهار " لهذا الانفجار الكارثي على رغم الاصابة الجسيمة التي نالتها بشرا وحجرا . هذا ليس جديدا في يوميات الصحيفة ، فهذه هي " النهار" وما جسدته ولا تزال . لم ينل الانفجار من الصحيفة وقد دمر كل المبنى الفاخر الذي رمز من ضمن ما ترمز اليه "النهار" من عودة لألق بيروت ووسطها الحيوي الجميل وروحها العبقة بارادة الحياة . انما باتت تقاوم في 4 آب، وهو عيدها التسعين اليوم ما هو ابعد بكثير من الهرم الذي قد يعتقد كثر انه يصيبها او اصابها كما يصيب الناس ما يؤثر على استمراريتها وانتاجيتها نتيجة المتغيرات التكنولوجية الحديثة التي واكبتها الصحيفة بجرأة وبراعة مستندة الى تاريخها العريق في مواكبة كل المراحل والتحولات من دون كلل . هي تقاوم...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم