الجمعة - 19 آب 2022
بيروت 31 °

إعلان

توظيف الترسيم في الطموحات الرئاسية!

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
المفاوض الأميركي لترسيم الحدود آموس هوكشتاين (نبيل إسماعيل).
المفاوض الأميركي لترسيم الحدود آموس هوكشتاين (نبيل إسماعيل).
A+ A-
لا يعتقد سياسيون في ضوء الكلمة التي القاها رئيس الجمهورية ميشال عون في عيد الجيش وتمنيه الا تعرقل انتخابات الرئاسة كما تشكيل الحكومة ان عون اقتنع بفكرة عدم امكان وصول صهره الى الرئاسة . ففي السعي المحموم الواضح الى انجاز ترسيم الحدود البحرية مع اسرائيل بسرعة وقبل انتهاء عهده الذي دخل في النزاع الاخير طموح الى امكان توظيف ذلك كمكسب ذريعة انه ووفقا لما انجزه يستحق ان تكون له ارجحية في تحديد من يخلفه في موقع الرئاسة لا سيما اذا تم تعجيز الداخل والخارج من فراغ يزيد الانهيار انهيارا واضطرارا الى الرضوخ لخياره . وهو سبق ان قال في حديث صحافي انه يحق له ان تكون له كلمته المؤثرة على هذا الصعيد وهو لن يستسلم لفكرة العجز عن تسليم رئاسة والقيام بالمستحيل من اجل ذلك . وينسحب الاحتمال على "حزب الله" والتوظيف للهدف نفسه من باب ان الحزب الذي ، لولاه لما خضعت اسرائيل وفق منطقه للترسيم الحدودي وفق شروط لبنان ، يحق له الرأي الحاسم وكذلك الامر بالنسبة الى ايران التي يعود اليها الفضل في السماح للبنان بان يذهب الى اتفاق حول الحدود البحرية . لا قيمة للمواصفات التي يفترض ان يتمتع بها الرئيس المقبل بل حسابات سلطوية فقط بناء على تجارب عون منذ 1989 وبناء على حسابات الحزب وايران في ضوء الذهاب الى المستحيل من اجل عدم انسحاب خسارة الاكثرية النيابية خسارة...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم