الخميس - 18 تموز 2024

إعلان

"ما الذي يحصل لوجه بايدن"؟ إليكم الحقيقة FactCheck#

المصدر: النهار
لقطة شاشة من الفيديو الزائف المتناقل بالمزاعم الخاطئة (فايسبوك).
لقطة شاشة من الفيديو الزائف المتناقل بالمزاعم الخاطئة (فايسبوك).
A+ A-
ملامح غريبة تعلو وجه الرئيس الاميركي جو بايدن. الفيديو الذي ينتشر في وسائل التواصل الاجتماعي ارفق بتعليقات مستغربة. "ما الذي يحصل لوجه بايدن؟". غير أن الحقيقة ان اي شيء لم يحصل له، لان المقطع المتناقل زائف، معدل رقميا. والفيديو الأصلي الذي يعود الى 6 كانون الثاني 2023، يظهر بايدن بملامح عادية. FactCheck# 
 
"النّهار" دقّقت من أجلكم 
 
ما القصة؟ 
10 ثوان فقط بدا فيها وجه الرئيس الاميركي جو بايدن غريبا، بملامح غير اعتيادية. وقد تكثف التشارك في المقطع القصير أخيرا، عبر حسابات، خصوصا أجنبية (هنا، هنا، هنا، هنا...) أرفقته بتعليق "ما الذي يحصل لوجه جو بايدن؟"
 
 
- حقيقة الفيديو - 
غير ان المزاعم ان خطبا ما أصاب وجه بايدن في الفيديو غير صحيح، وفقا لما يتوصل اليه تقصي حقيقتها. 
 
نبحث عن الجملة التي قالها بايدن في الفيديو المتناقل. 
The impact of what happened on July the 6th had international repercussions beyond what I think any of you can fully understand
(اي تأثير ما حصل في السادس من تموز كانت له تداعيات دولية تتجاوز ما أعتقد أنه يمكن لأي منكم فهمه تمامًا). 
 
كلمات مفاتيح توصلنا فورا الى المقطع الأصلي منشوراً في مواقع اخبارية أميركية، وايضا في حسابات (هنا، هنا، هنا، هنا، هنا...)، ضمن تقرير عن "هفوة جديدة ارتكبها الرئيس بايدن، خلال القاء كلمته في الذكرى الثانية لاقتحام مبنى الكابيتول"، في احتفال تكريم عناصر في الشرطة واجهوا في ذلك اليوم حشدًا غاضبًا من أنصار الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب، وذلك في البيت الابيض في 6 كانون الثاني 2023.

وهذه الهفوة هي قول بايدن في كلمته إن ما حصل في السادس من تموز، بدلاً من  السادس من كانون الثاني. وقد عمد البيت الابيض (هنا)، في التقرير الرسمي عن ذلك الاحتفال، الى تصحيح كلمة بايدن عبر حذف تموز واضافة كانون الثاني.  
 
 
 
وواضح في المقطع الاصلي اعلاه، على غرار فيديوات اصلية للاحتفال الكامل في البيت الأبيض يومذاك (هنا التوقيت 6.34، هنا، هنا...)، ان ملامح وجه بايدن لم تتغير في الشكل الذي يشاهد فيه بالمقطع المتناقل.
 
وهذا يعني ان المقطع المتناقل تم تعديله بواسطة مؤثر بصري، ليبدو وجه بايدن في الشكل الغريب الذي بدا عليه. 
 
 
وهنا مقارنة بين لقطتي شاشة من المقطع الزائف المتناقل (ادناه الى اليمين)،  ومن المقطع الاصلي (الى اليسار). 
 
 
- لا مكان للعنف السياسي -
الجمعة 6 كانون الثاني 2023، شدّد بايدن على أنّ "لا مكان للعنف السياسي" في الولايات المتحدة، خلال تكريمه عناصر في الشرطة واجهوا في ذلك اليوم حشدًا غاضبًا من أنصار الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترامب، وفقا لما أوردت وكالة فرانس برس (هنا).

وفي وقتٍ كان عدد من الجمهوريّين يُعرقلون انتخاب رئيس لمجلس النوّاب، قال الرئيس الديموقراطي "يجب أن نقول بوضوح وبصوت واحد إنّه ليس هناك أيّ مكان... في أميركا لترهيب الناخبين. ليس هناك أبدًا أيّ مكان على الإطلاق للعنف السياسي".
 
وأضاف الرئيس البالغ ثمانين عامًا "أميركا بلاد قانون وليست بلاد فوضى"، محيّيًا "المجموعة الرائعة من المواطنين الأميركيّين" الذين كرّمهم الجمعة.

وقال الرئيس "التاريخ سيتذكّر أسماءكُم"، قبل أن يمنح ما مجموعه 14 "ميداليّة رئاسيّة للمواطنة" تُعدّ من بين أرفع الأوسمة المدنيّة الأميركيّة.

وكرّم بايدن عناصر أمنيّين باتت وجوهم مألوفة بالنسبة إلى الأميركيّين بسبب انتشار لقطات هجوم الكابيتول المثيرة للذهول أو بسبب شهاداتهم الملفتة أمام لجنة التحقيق البرلمانيّة في تلك الأحداث.

كذلك، كرّم الرئيس مسؤولين أو أشخاص كانوا مكلّفين مراقبة عمليّات التصويت في ولايات مختلفة عدّة قاوموا ضغوطًا وتهديدات لمحاولة إجبارهم على تغيير نتيجة الاقتراع التي فاز به بايدن.
 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم