الأحد - 29 تشرين الثاني 2020
بيروت 17 °

إعلان

"ديولينغو" يحظى برضى كثيرين وبيل غيتس منهم... ماذا نعرف عنه؟

المصدر: "سي أن بي سي"
بيل غيتس
بيل غيتس
A+ A-
في ظل جائحة كورونا، شهد تطبيق تعلم اللغات "ديولينغو" ارتفاعاً كبيراً في عدد المستخدمين الجدد، حيث أصبح في الأونة الأخيرة التطبيق الأكثر تحميلاً في العالم بأكثر من 500 مليون عملية تحميل حتى اللحظة. 
 
وما لا يعرفه الكثيرون هو أن التطبيق التعليمي الأكثر شهرة في العالم، بدأ كمشروع لعلوم الكمبيوتر للمؤسسين المشاركين، سافيرين هاكر ولويس فون آن، حيث قاما بتعليم اللغات الأجنبية أثناء محاولتهما ترجمة الإنترنت في الوقت نفسه. 
 
وبحسب تصريحاته لموقع "سي أن بي سي" الأميركي خلال مؤتمر" Disruptor 50"، أفاد فون أن قائلاً:" يتطرق الكثير إلى التعليم كوسيلة لتحقيق المساواة للطبقات الاجتماعية، لكنني لطالما نظرت إلى التعليم من الجانب المعاكس معتقداً أنه يؤدي إلى عدم المساواة." 
 
ترعرع فون أن في غواتيمالا بالمكسيك، حيث كان التعليم الزامياً ومجانياً حتى الصف السادس فقط. أما اليوم، فيتوفر حوالى 9,300 مدرسة ابتدائية يلتحق بها 1.3 مليون طالب. وأكثر من 290 ألف طالب يرتادون المدارس الثانوية الخاصة وحوالى 88 ألف مسجلين في الجامعات.
 
 
وتابع: "ما يحدث، لا سيما في البلدان الفقيرة مثل غواتيمالا، هو أن الأشخاص الذين لديهم المال يمكنهم الحصول على أفضل مستويات تعليم في العالم، في حين أن الفقراء بالكاد يتعلمون القراءة والكتابة. ومن الأشياء التي تجعلني فخوراً بتطبيق "ديولينغو" هو أنه يُستخدم من قبل جميع أطياف المجتمع. هناك الكثير من اللاجئين السوريين يستخدمون التطبيق لتعلم لغة البلد الذي ينتقلون إليه. إذ تحظى اللغة السويدية بأكبر نسبة تعلم، بسبب توافد عدد كبير من اللاجئين السوريين إليها." 
 
وتأكيداً لكلامه، كان لبيل غيتس حصة أيضاً في استخدام تطبيق "ديولينغو" لتعلم اللغة الفرنسية تماماً كغيره من المستخدمين الذين ينتمون إلى الطبقات الاجتماعية الأخرى. 
 
ويقدم تطبيق "ديولينغو" 95 دورة تدريبية لـ 38 لغة مختلفة، بدءاً من اللغات الأكثر استخداماً في العالم مثل الإسبانية والفرنسية والإيطالية، إلى اللغات المهددة بالانقراض مثل لغة هاواي ونافاجو. 
 
وبالإضافة إلى منصتها الأساسية، أنشأت الشركة اختبار "Duolingo English Test"، وهو اختبار يسمح بالحصول على شهادة لغة بتكلفة عالية، وهو نال على موافقة أكثر من 200 جامعة ومؤسسة معنية في جميع أنحاء العالم. 
 
 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم