الجمعة - 23 نيسان 2021
بيروت 21 °

إعلان

لأنّها "تثير إعجابه"... فرنسي يتبرّع بقسم من ثروته للقطط في متحف روسي

المصدر: "النهار"
هرّ في متحف الإرميتاج بمدينة سان بطرسبرغ.
هرّ في متحف الإرميتاج بمدينة سان بطرسبرغ.
A+ A-
ترك رجل فرنسي يُدعى كريستوف بوتار قسماً من ثروته للقطط في متحف الإرميتاج بمدينة سان بطرسبرغ الروسيّة، لأنّ القطط تثير إعجابه. لكن العلاقة التي تربطه بهذا المتحف وبعمّاله ليست واضحة، ولم يُعرف حتّى اليوم ما إذا زاره في خلال حياته.
 
وتجدر الإشارة إلى أن المتحف يؤوي اليوم ما لا يقلّ عن الـ50 قطّة في الطابق السفلي منه، حيث "تعمل" كصائدي الفئران الرسميين. 
 
وأشار موقع "ذي موسكو تايمز" إلى أن بوتار أعطى قسماً من ثروته لأقاربه وتبرّع بقسم لمنظّمة بيئيّة فرنسيّة.
 
ويُذكر أنّ متحف الإرميتاج قائم على التبّرعات، فجاءت هديّة بوتار مناسبة.
وأُسّس هذا المتحف منذ القرن الثامن عشر، وبعد انتهاء الحرب العالميّة الثانية وصلت إلى سان بطرسبرغ عربتان مليئتان بالقطط، وأُحضر قسم منها للعيش في هذا المتحف، وهو حاليّاً مغلق نظراً للقيود التي فرضتها السلطات الروسية في سان بطرسبرغ بسبب جائحة كورونا.
 
 
 
 
 
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم