الأربعاء - 12 حزيران 2024

إعلان

أين تعهدات المسؤولين لصندوق النقد؟

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
امرأة وطفلها ينظران إلى بابا نويل في بلدة عينطورة قبل عيد الميلاد (أ ف ب).
امرأة وطفلها ينظران إلى بابا نويل في بلدة عينطورة قبل عيد الميلاد (أ ف ب).
A+ A-
لا يتوانى الديبلوماسيون الغربيون المعتمدون في لبنان عن التكرار في كل جلسة مع اعلاميين او سياسيين ان اتفاق الترسيم الحدودي البحري مع اسرائيل على اهميته "التاريخية " وتأثيره الايجابي البعيد المدى في حال اسفر التنقيب عن وجود كميات تجارية كبيرة من الغاز لا يغني ابدا عن التزام اجراء الاصلاحات التي تم الاتفاق عليها مع صندوق النقد الدولي. وثمة استغراب مستمر لكلام او مواقف تصدر وتفيد بان الاكتشافات المرتقبة والموعودة هي الخلاص لاقتصاد لبنان فيما ان مسارها طويل وبعيد المدى ولا يمكن وضع لبنان او اقتصاده في الثلاجة في الانتظار . كما ثمة استغراب للمنطق الذي لا يبرز الاتفاق مع صندوق النقد حول الاجراءات التي تعهد لبنان باتخاذها . وليست الحكومة وحدها من تعهد بذلك حين كانت حكومة فاعلة وليست حكومة تصريف للاعمال وتضم كلا من التيار العوني و"حزب الله" وحركة " امل" بل ان الرؤساء الثلاثة هم من تعهدوا بذلك مجتمعين وفي بيانات افرادية من اجل اقناع صندوق النقد بان لبنان ملتزم اجراء الاصلاحات . لا بل اكثر من ذلك فان " حزب الله" اكد للفرنسيين انه ضامن للاتفاق مع الصندوق وملتزم ما يطلبه . ومن هنا الاستغراب للمواقف التي تطلق في هذا الاطار . غادر الرئيس ميشال عون موقعه ولكن تياره لا يزال موجودا في مجلس النواب وحكومة تصريف الاعمال ،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم