الأربعاء - 30 أيلول 2020
بيروت 29 °

إعلان

ترودو في الهند باللباس التقليديّ... إنّها السخرية! (صور)

المصدر: " ا ف ب"
ترودو في الهند باللباس التقليديّ... إنّها السخرية! (صور)
ترودو في الهند باللباس التقليديّ... إنّها السخرية! (صور)
A+ A-

سخر رواد شبكات التواصل الاجتماعي من رئيس وزراء #كندا الذي يزور الهند، بسبب ارتدائه في مناسبات عدة اللباس التقليدي المحلي مع افراد عائلته.\r\n

وقالت الصحافية الكندية كاثرين كايتس، في تغريدة ساخرة: "زيارة الدولة تشوش على جلسة تصوير في مجال الموضة لجاستن ترودو".\r\n

ويزور رئيس الوزراء الكندي الهند منذ اسبوع تقريبا، وهو ظهر مرتديا ملابس تقليدية محلية مع عائلته في مناسبات عدة، وفقا للمناطق التي يزورها. والتقطت له صور الى جانب مسؤولين سياسيين هنود. 

وانتقد رواد انترنت كنديون صور اللقاء بين عائلة ترودو ونجم بولييود شاه روح خان الذي ارتدى ملابس غربية.\r\n

وقال ديفيد جايكوبز، وهو عضو في نقابة الاطباء: "هذه الصورة تلخص تماما زيارة الدولة. فاللقاء الاهم حتى الآن هو مع شاه روح خان. الامر اشبه في أن يمضي بوتين سبعة ايام في الولايات المتحدة لا يلتقي خلالها الا توم كروز".\r\n

والتقى ترودو اليوم نظيره الهندي ناريندرا مودي، عشية انتهاء زيارته.  وتساءلت صحيفة "ذي برينت" الهندية: "هل ديبلوماسية الموضة التي يعتمدها جاستن ترودو ناجحة؟"  

ونشر عمر عبد الله، الزعيم السابق لولاية جامو كشمير، صورا عدة لعائلة ترودو بملابس تقليدية قائلا انها من ابتكار كبار المصممين الهنود. وتساءل: "هل انا وحدي الذي يرى ان في هذا الامر مبالغة؟ لمعلوماتكم سيدي، نحن لا نرتدي ملابس كهذه كل يوم، حتى في بوليوود".

وبدأ ترودو زيارته للهند الاحد الماضي. وخصصها لتعزيز المبادلات والاستثمارات، بزيارة تاج محل.\r\n

والتقط صورة تذكارية مع زوجته واولادهما الثلاثة امام هذا المعلم الذي يزوره كل المسؤولين الاجانب.\r\n

ويزور ترودو الهند للمرة الاولى، منذ وصوله الى السلطة العام 2015. ونشر تغريدة كتب فيها: "ستركز هذه الزيارة على ايجاد فرص عمل وتوطيد العلاقات الوثيقة بين بلدينا". 

وقد تضاعف حجم المبادلات بين الهند وكندا في العقد الماضي، ليصل الى اكثر من 8 مليارات دولار العام 2016. وقالت وزارة الخارجية الهندية ان هذا الرقم "لا يعكس القدرات الحقيقية" للعلاقات التجارية بين البلدين.\r\n

ويعيش اكثر من 1,2 مليون هندي في كندا، اي اكثر من 3% من سكان هذا البلد. 


الكلمات الدالة