الأربعاء - 27 تشرين الأول 2021
بيروت 21 °

إعلان

هل يشعل مقتل بائع السمك المغرب؟

المصدر: "النهار"
أمين قمورية
هل يشعل مقتل بائع السمك المغرب؟
هل يشعل مقتل بائع السمك المغرب؟
A+ A-

اربك مقتل بائع السمك محسن فكري مسحوقاً داخل شاحنة نفايات في مدينة الحُسيمة المملكة المغربية، ووضعها في مواجهة أخطر تحدٍّ منذ اندلاع شرارة احتجاجات الربيع العربي عام 2011. فقد أشعل الحادث غضباً شعبياً واسعاً في البلاد كاد ان يؤسس لحركة احتجاج واسعة للمهمّشين تحمل سمات شرارة محمد البوعزيزي التي أشعلت انتفاضة تونس عام 2011 التي أشعلت بدورها الانتفاضات في مختلف أرجاء المنطقة.
وكانت الشرطة صادرت يوم الجمعة الماضي في مدينة الحُسيمة شمال المغرب، الأسماك التي اشتراها محسن فكري من الميناء، بحجة ان السلطات منعت صيد أسماك أبو سيف وبيعها هذا الموسم. وأفادت وسائل إعلام محلية بأن فكري قفز إلى شاحنة النفايات في محاولة يائسة لمنع إتلاف أسماكه فسحقته الشاحنة بداخلها.
واتهم نشطاء ضباط الشرطة بأنهم أمروا القائمين على شاحنة النفايات بسحق فكري، ولكن الشرطة المغربية نفت ذلك.
وصدمت صورة بائع السمك القتيل محسن فكري في مطحنة شاحنة نقل النفايات كل من رآها.
وشارك الآلاف في دفنه الأحد، ثُمّ تجمعوا مجددًا مساء في وسط الحُسيمة للتظاهر، في مسيرة رفعت فيها شعارات تعكس الهوية الأمازيغية والإرث الثوري للمنطقة، وهتف المتظاهرون ضد "الحكرة" (التعسف) معبّرين عن الغضب إزاء "القتلة".
مشهد التظاهر لم يفاجئ المتابعين في المغرب، فمدينة الحُسيمة معروفة بإرث قديم، سواء ضد الاستعمار الإسباني أو حتى ما عرف بانتفاضة الريف (1958 - 1959)، غير أن توقيت الحدث ومكانه لهما تبعات كثيرة، فالموقع له خصوصية تاريخية، كما يقول الصحافي رشيد البلغيتي: "منطقة الريف بشكل عام معروفة بأنها منطقة متضامنة، ولديها إحساس تاريخي بالظلم، منذ حادث عام 1959 حيث تعرّض السكان للتنكيل من طرف السلطات المركزية. هذه المنطقة لديها إحساس جماعي بحالة الحيف والظلم. واحتقار ومسّ بكرامتها بشكل دائم".
ويرى الصحفي البلغيتي أن ما كان مفاجئاً حقاً هو حجم المتضامنين في مدن أخرى، كالرباط، التي خطّط فيها المحتجّون "للوقوف أمام البرلمان، فإذا بالوقفة التي كان ينتظر فيها حضور المئات تحولت إلى مسيرة فيها الآلاف.
وأقرّ رئيس الوزراء المغربي المكلف تأليف حكومة عبد الإله ابن كيران، بأن التظاهرات الاحتجاجية، أثرت على مفاوضات تأليف الحكومة. كما أقرّ بوجود اختلالات في الإدارة المغربية، ملمحًا إلى أن أحدها، ربما يكون السبب في وقوع مثل هذا الحادث وغيره من الحوادث المشابهة، مشددا على أن المهمة الأساسية والأولى للحكومة المقبلة، ستكون معالجة تلك الاختلالات.
وفي محاولة لتهدئة التوترات أمر العاهل المغربي الملك محمد السادس الذي يقوم بجولة أفريقية وزير الداخلية بزيارة أسرة الضحية لتقديم العزاء بالنيابة عن القصر.
وفي اي حال، وبعكس الرئيس التونسي السابق زين العابدين بن علي الذي لم يعر حادثة البوعزيزي في البداية أهمية كبيرة، فقد كانت ردة فعل الملك المغربي محمد السادس سريعة، إذ سارع بإصدار تعليمات "لإجراء بحث دقيق ومعمّق ومتابعة كل من ثبتت مسؤوليته في هذا الحادث، مع التطبيق الصارم للقانون في حقّ الجميع. وأحالت النيابة العامة الثلثاء 11 شخصا من مختلف المصالح الحكومية الى قاضي التحقيق بتهم القتل غير العمد في قضية محسن فكري. لكن التركيز على هذه القضية وحدها لم تقنع الناشطين السياسيين المغاربة الذين تسالوا عن مصير القضايا الأخرى المتعلقة بالفساد والتقصير الاداري على سبيل المثال قضية تهريب الأمول إلى بناما والتي تورّط فيها أحد مستشاري الملك وكذلك إلى قضية مي فتيحة.
ومي فتيحة، هي أرملة كانت تبيع الفطائر في مدينة قنيطرة المغربية قبل أن تضرم قبل بضعة أشهر النار في جسدها بعدما صادرت السلطات عربتها، وإن تم لملمة قضيتها بسرعة بعد تدخل الملك المغربي وإصداره تعليمات لوزير الداخلية بمحاسبة المسؤولين عن مقتلها بصرامة، إلا أنها ظلت باقية في الأذهان. فهل ينجح الملك هذه المرة في إسكات الغاضبين؟
مراقبون يكادون يجمعون على أن الاحتجاجات التي تشهدها المملكة المغربية في الوقت الراهن أحد أكبر الاحتجاجات على مستوى البلاد منذ عام 2011 عندما نظمت حركة 20 فبراير تظاهرات تطالب بالإصلاح الديموقراطي مستلهمة انتفاضات الربيع العربي التي اندلعت في مختلف أرجاء المنطقة.
والاحتجاجات في المغرب ليست بالجديدة، إذ كثيرا ما ينظم العاطلون عن العمل احتجاجات أمام مقر الحكومة والبرلمان للمطالبة بالتشغيل. لكن الاحتجاجات الحالية التي تشهدها البلاد تكاد تشمل جميع فئات المجتمع ضد ما يعتبرونه "الظلم المسلط على المواطن البسيط".
الثورات العربية التي شهدتها المنطقة والتظاهرات التي نظمتها حركة 20 فبراير دفعت بالملك إلى القيام بإصلاحات عدة، قال مراقبون عنها بأنها سحبت البساط من تحت أقدام الحركة. لكن ماذا عن الاحتجاجات الجديدة؟
[email protected]
Twiter:@amine_kam


 

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم