الأربعاء - 02 كانون الأول 2020
بيروت 16 °

إعلان

حذر في بشري بعد ظهور أول حالة كورونا

المصدر: "النهار"
بشري - طوني فرنجيه
حذر في بشري بعد ظهور أول حالة كورونا
حذر في بشري بعد ظهور أول حالة كورونا
A+ A-

منذ بداية ظهور فيروس كورونا في لبنان وقبل انتشاره وتوسعه، اتخذت بلدية بشري واتحاد بلديات قضاء بشري تدابير احترازية مشددة حفاظاً على السلامة العامة، وصحة الاهالي، ومنعاً من نقل العدوى الى القضاء من الوافدين اليه، فأقيمت حواجز التعقيم ونشطت القوات اللبنانية في تعقيم الأحياء والبلدات كلها.

لكن الفيروس الوباء الذي لا يستأذن أحداً وصل الى القضاء المحصن عبر بوابة مستشفى بشري الحكومي ومن أحد المرضى الذين كان يعاينهم الدكتور يوسف طوق الذي ما لبث أن شعر بعوارض هذا الفيروس وأجري له فحص أولي ثم انتقل الى مستشفى رفيق الحريري ليجري اليوم فحص التأكد المخبري.

رئيس مجلس إدارة مستشفى بشري الحكومي الدكتور أنطوني جعجع سارع الى اقفال المستشفى منعاً لانتشار العدوى وحفاظاً على سلامة الوافدين اليه من مرضى وزوار على أن تبدأ اعمال التعقيم اليوم وطلب إلى الجهاز الطبي والاداري والتمريضي الالتزام بالحجر المنزلي والمراقبة الدقيقة والتبليغ فوراً عند ظهور أية عوارض عليهم.


ولأن مستشفى بشري الحكومي هو المستشفى الوحيد في بشري ولا توجد اية مستشفيات اخرى في القضاء غيره، أجرى جعجع اتصالاً برئيس مجلس ادارة مستشفى تنورين الحكومي الدكتور وليد حرب لاستقبال اهالي المنطقة في المستشفى المذكور لحين عودة مستشفى مار ماما للعمل وكان الاتصال ايجابياً وابدى الدكتور حرب كل التجاوب.

رئيس بلدية بشري فريدي كيروز قال لـ "النهار" إن "خبر الإصابة نزل علينا كالصاعقة والدكتور يوسف طوق لا يستأهل إلا كل الخير".

واضاف: "اتخذنا كل الإجراءات اللازمة وتم عزل المستتشفى نهائياً وبدأنا اعمال التعقيم وطلبنا الى الموظفين وعددهم 46 موظفاً البقاء في منازلهم وتنفيذ الحجر المنزلي وعدم الاختلاط مع الآخرين، والدكتور أنطوني جعجع مدير المستشفى على اتصال بهم لمعرفة تطور أوضاعهم او إذا ظهرت عليهم اية عوارض".

وتابع:" تواصلنا مع الدكتور يوسف طوق لنعرف على من كشف من مرضى في المستشفى أو العيادة اخر عشرة ايام وبدأنا الاتصال بهم طالبين إليهم التقيد بالحجر المنزلي ونتابع الموضوع بأدق التفاصيل".

حالة الخوف والقلق هذه لم تقتصر على بشري فقط بل شملت غالب قرى وبلدات القضاء، لا سيما وأن من بين ابنائها موظفين في المستشفى فاصدرت البلديات في القضاء تباعاً بيانات وبلاغات تدعو الموظفين الى الحجر والإبلاغ عمن خالطوا في الايام السابقة كما الى التشدد في المراقبة وعدم التجمع".

بدوره رئيس اتحاد بلديات قضاء بشري رئيس بلدية بقاعكفرا إيلي مخلوف أصدر بياناً وفيه:"بناءً على البيان الصادر عن مستشفى بشري الحكومي حيث تبين أن احد الأطباء العاملين فيها مصاب بفيروس كورونا وقد طلبت حجر جميع الطاقم الطبي، لذلك يُطلب من جميع أهلنا في بقاعكفرا الذين زاروا مسشتفى بشري الحكومي خلال الـ15 يوماً السابقة :

_التزام المنازل لمدة 14 يوماً.

_إجراء فحص كورونا للتأكد من عدم التقاط العدوى.

وعند أية مخالفة لمضمون هذا القرار سيتوجب على البلدية أخذ التدابير القانونية اللازمة وذلك حفاظاً على السلامة العامة مع العلم بوقوف البلدية الدائم الى جانب اهلنا وبخاصة عند تسجيل اية اصابة لا سمح الله".

الدكتور يوسف طوق المشتبه في إصابته بكورونا هو البيئي الاول في بشري، زرع آلاف اشجار الارز في الجبال الوعرة وهو عضو في لجنة اصدقاء غابة الارز، وهو اول من نظم في بشري عملية فرز النفايات من المصدر منذ سنوات عديدة ومشهود له بحب الطبيعة والمشي وحب الأهالي والغخلاص في عمله المهني الطبي.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم