الأربعاء - 23 أيلول 2020
بيروت 28 °

زلزال بقوّة 5.7 درجات ضرب المنطقة الحدوديّة بين تركيا وإيران: 8 قتلى، وانهيار مبان

المصدر: "رويترز"
زلزال بقوّة 5.7 درجات ضرب المنطقة الحدوديّة بين تركيا وإيران: 8 قتلى، وانهيار مبان
زلزال بقوّة 5.7 درجات ضرب المنطقة الحدوديّة بين تركيا وإيران: 8 قتلى، وانهيار مبان
A+ A-

قالت الحكومة التركية إن ثمانية أشخاص لقوا حتفهم، وعلق آخرون تحت أنقاض أبنية في جنوب شرق #تركيا اليوم الأحد، بعد وقوع #زلزال بقوة 5.7 درجات في منطقة قريبة من الحدود مع #إيران.

وقالت وزارة الصحة التركية إن ثلاثة أطفال بين القتلى، فضلا عن إصابة 21 شخصا، منهم ثمانية في حالة حرجة.

وذكر وزير الداخلية سليمان صويلو أن الزلزال، الذي يقع مركزه في منطقة ريفية شمال غرب إيران، ولا يبعد كثيرا عن السطح، أدى إلى انهيار نحو 1066 مبنى.

وأظهرت لقطات بثها التلفزيون التركي أشخاصا يحفرون بين الأنقاض، وقطع أثاث ومتعلقات متناثرة على طرق متصدعة. ولفّ السكان أنفسهم بأغطية، وسط الثلوج خارج منازل لحقت بها أضرار.

وقال محمد بلمظ، حاكم إقليم فان، للصحافيين أمام كومة من الركام: "أسفرت الأضرار عن خسائر في الأرواح"، مضيفا أن القرى الأربع التي زارها اليوم الأحد تشهد دمارا.

وقال مركز رصد الزلازل الأوروبي المتوسطي إن زلزالا قوته 5.7 درجات ضرب المنطقة الحدودية بين تركيا وإيران في وقت مبكر من صباح اليوم الأحد. وأضاف المركز أن الزلزال‭‭‭ ‬‬‬كان على عمق خمسة كيلومترات.

وقال مسؤولون إيرانيون إن السكان شعروا بالزلزال، لكن لم ترد تقارير بعد عن سقوط ضحايا.

وذكرت قنوات تركية ومسؤولون بالحكومة أن الزلزال سبب أضرارا في عشرات القرى في تركيا التي لها تاريخ من الزلازل القوية مثل إيران.

وأعلنت وزارة التعليم أن أضرارا طفيفة لحقت بعدة مدارس في مناطق باش قلعة وسراي وجوربينار الريفية.

وقال صويلو إن إدارة الكوارث والطوارئ (آفاد) بدأت أعمال الإنقاذ. وبحسب قياس آفاد، بلغت قوة الزلزال 5.9 درجات.

وذكرت هيئة المسح الجيولوجي الأميركية أن مركز الزلزال يقع على بعد 47 كيلومترا غرب مدينة خوي الإيرانية، و90 كيلومترا شرق مدينة فان التركية، حيث وردت تقارير عن انهيار أبنية.

وإيران وتركيا، اللتان تقعان على خطوط صدع رئيسية، من الدول الأكثر عرضة للزلازل في العالم.

وأودى زلزال الشهر الماضي في شرق تركيا بحياة أكثر من 40 شخصا، فيما ألحق زلزال آخر في إيران أضرارا بمنازل دون أن يسبب أي وفيات.

وقال مسؤول إيراني للتلفزيون الرسمي إن فرق الإنقاذ أُرسلت إلى المنطقة.

وأضاف: "لم ترد لدينا إلى الأن أي أنباء عن أضرار أو خسائر في الأرواح في المنطقة وهي غير مأهولة بالسكان وتقع في إقليم أذربيجان الغرب".

لكن التلفزيون الرسمي نقل عن مسؤول آخر القول إن "وقوع ضحايا وأضرار مرجح جدا".

وأضاف المسؤول أن السكان شعروا بالزلزال في بلدات عدة منها خوي وأروميه وسلماس وقرى عديدة، بعضها لحقتها أضرار تبلغ نسبتها مئة بالمئة.

الكلمات الدالة