الإثنين - 25 كانون الثاني 2021
بيروت 15 °

إعلان

الصويرة تحتفل بإدراج موسيقى غناوة على قائمة الأونيسكو

الصويرة تحتفل بإدراج موسيقى غناوة على قائمة الأونيسكو
الصويرة تحتفل بإدراج موسيقى غناوة على قائمة الأونيسكو
A+ A-

بالعروض البهلوانية والملابس الملونة والأهازيج، سار عشرات الفنانين السبت الماضي في شوارع مدينة الصويرة في جنوب المغرب احتفالا بإدراج موسيقى غناوة المصنفة جزءا من الإرث الفني الشعبي المغربي على قائمة الأونيسكو للتراث غير المادي. ويقول مختار غانيا (56 عاما) وهو أحد كبار فناني هذا النوع الموسيقي إن "هدفنا هو تعريف العالم أجمع بهذه الموسيقى. إنها ثقافة غنية يجب الحفاظ على سحرها".

وكان جده ووالده محمود غانيا من أبرز رموز هذه الموسيقى التي تجمع بين طقوس إفريقية وتقاليد صوفية إسلامية وتعود أصولها إلى عبيد استقدموا من جنوب الصحراء، قبل أن تصبح جزءا من التراث الفني الشعبي في المغرب.

وقد شكلت المدينة واسمها القديم موكادور ملتقى للحضارات ومهدا لثقافة غناوة التقليدية. ففي هذه المدينة على ضفاف المحيط الأطلسي، يقام مهرجان لموسيقى غناوة منذ عام 1997 يستقطب أعداداً كبيرة من محبي هذا النوع الموسيقي من حول العالم في مطلع كل صيف.

ويرى منظمو المهرجان أن إدراج هذا النوع الفني على قائمة الأونيسكو يمثل "اعترافا رائعا".

وساهم هذا المهرجان في إخراج فن غناوة من طابعه المحلي الشعبي، مع تقديم عروض متنوعة منها ما يمزج بين موسيقى غناوة وألوان موسيقية أخرى، منها خصوصا الجاز والبلوز المتحدرة ايضا من أصول إفريقية.

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم