الثلاثاء - 20 نيسان 2021
بيروت 21 °

إعلان

تكيّس المبيض: ما هو النظام الغذائي المناسب له؟

المصدر: النهار
تكيس المبيض والتغذية.
تكيس المبيض والتغذية.
A+ A-

إنّ متلازمة تكيس المبايض (PCOS) هي اضطراب هرموني شائع بين النساء في سن الإنجاب. قد تعاني النساء المصابات بمتلازمة تكيّس المبايض من فترات حيض متقطعة أو مطولة أو زيادة في مستويات هرمون الذكورة. وتفسر هذه الحالة الصحية أنّها عبارة عن تكيسات مليئة بالسوائل تتجمع على أحد المبيضين أو كليهما، ما يؤدي إلى فشل في إطلاق البويضات باتتظام.

استناداً إلى هذه المشكلة الصحية، ما هي الآثار الجانبية لمتلازمة تكيّس المبايض؟ وهل الغذاء يساعد في تخفيف مضاعفات هذه المشكلة؟

أولاً- متلازمة تكيّس المبايض والآثار الجانبية

 في حديث لـ"النهار"، أشارت اختصاصية التغذية نورهان ناصر إلى أنّ تكيس المبايض من أكثر المشاكل شيوعًا لدى النساء. وبالتالي، تُسبب زيادة في مقاومة الإنسولين في الجسم، وهذا الخلل يعتبره الأطباء من المؤشرات الأولية للإصابة بمرض السكري، كما ترافقه أيضًا زيادة الوزن.

من هنا تأتي أهمية التشخيص والعلاج المبكر إضافة إلى فقدان الوزن، إذا دعت الحاجة إلى ذلك، بهدف تفادي المضاعفات طويلة الأمد، على غرار: داء السكري من النوع الثاني وأمراض القلب والشرايين.

لذا، أوضحت ناصر أهمية لجوء النساء اللواتي يعانين من هذه الحالة، إلى استشارة طبيب مختص، ومن ثمّ خبير في التغذية، من أجل اتباع نظام غذائي خاص بهن. وذلك لأن الطعام الذي يتم استهلاكه، يلعب دوراً كبيراً في تجنب المضاعفات. وفي أغلب الأحيان، ينصح الطبيب المعالج بخسارة الوزن كوسيلة لتحسين الحالة وبتغيير نظام الحياة واتباع نظام صحي.

ما هي أهمّ أعراض تكيّس المبايض لدى الإناث؟

سبق وأشار الاختصاصي في الجراحة النسائية والتوليد وجراحة العقم، الدكتور باسكال جرجورة، إلى أبرز الأعراض الناجمة عن هذه الحالة الصحية، وهي:

  • _ ظهور شعر زائد وحب الشباب، ما يدل على وجود مشكلة هرمونية.
  • _ عدم انتظام في الدورة الشهرية.
  • _ صورة "إيكو": تكشف عن وجود أكياس صغيرة متعددة على المبيض.
  •  

ثانياً- النظام الغذائي المناسب لمتلازمة تكيّس المبيض

وبين أطعمة يحبذ التوقف عنها وأخرى التركيز عليها، لفتت اختصاصية التغذية الانتباه إلى أهمية اختيار نوعية الأغذية عند النساء. وقدمّت أبرز النُظم الغذائية المساعدة في تخفيف حدّة أعراض هذه المشكلة، وهي:

  • أ‌-اتباع نظام ذي مؤشر جلايسيمي منخفض (Low Glycemic Index)

    هذا النظام الغذائي يساهم في هضم الجسم للأطعمة ذات المؤشر الجلايسيمي المنخفض ببطء أكثر، ما يعني أنها لا تسبب ارتفاع مستويات الأنسولين بالسرعة عينها مقارنةً بالأطعمة الأخرى. وتتمثل الأطعمة المشمولة في هذا النظام بالحبوب الكاملة والبقوليات والمكسرات والبذور والفواكه وغيرها من الأطعمة غير المصنعة.

  • ب‌- النظام الغذائي الذي يقلل من احتمالات الإصابة بأمراض القلب (DASH Diet)

 هذه الحمية الغذائية التي يعتمدها المصابون بأمراض القلب، ينصح بها خبراء التغذية للمصابات بتكيس المبيض. وذلك لأنّها مبنية على اللحوم قليلة الدهون، والفواكه والخضار، والدهون الصحية.

إلى ذلك، أظهرت بعض الدراسات أنّ النساء اللواتي يعانين من الوزن الزائد، وقد اتبعن هذا النظام لمدة 8 أسلبيع، شهدن انخفاضًا في مقاومة الانسولين والدهون المتراكمة في منطقة البطن.

وفي ما يتعلق بالأطعمة الموصى بتناولها، عددتها ناصر على الشكل الآتي:

  • _ الأسماك الدهنية
  • _ الأطعمة الغنية بالألياف
  • _ الدهون الصحية (كزيت الزيتون والأفوكادو)
  • _ البقوليات
  • _ التوت، الكرز، العنب الأحمر
  • _الخضروات ذات الأوراق داكنة كالسبانخ
  • _ البروكولي
  • _ المكسرات النيئة

في المقابل، دعت النساء إلى تفادي الإكثار أو حتى تناول المأكولات التالية، وهي:

  • _ الأطعمة المصنعة
  • _ الكربوهيدرات المكررة
  • _ المشروبات الغنية بالسكر
  • _ الأطعمة المقلية والغنية بالدهون
  • _ الوجبات السريعة

 

أخيراً، إنّ اتباع نظام صحي سليم، يقوم على المميزات التي سبق وذكرناها، إلى جانب، الالتزام بممارسة التمارين الرياضية، التي تُعدّ أساسا في عملية العلاج والشفاء من تكّس المبايض أيضًا.

 

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم