الثلاثاء - 19 تشرين الأول 2021
بيروت 23 °

إعلان

للحد من التسلّح... بوتين يوقّع على الانسحاب من معاهدة "السماوات المفتوحة" مع الولايات المتحدة

المصدر: "أ ف ب"
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (أ ف ب).
الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (أ ف ب).
A+ A-
وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين،اليوم، قانوناً يضفي الطابع الرسمي على انسحاب روسيا من معاهدة الأجواء المفتوحة الأمنية بعد انسحاب واشنطن العام الماضي من هذه الاتفاقية الدفاعية الرئيسية بعد الحرب الباردة.

أعلنت موسكو، في منتصف كانون الثاني، أنّها ستنسحب من المعاهدة التي تسمح للبلدان الموقعة بالقيام برحلات استطلاعية غير مسلحة فوق أراضي الأطراف الأخرى.

وأشارت إلى "عدم إحراز تقدم" في الحفاظ على المعاهدة بعد انسحاب الولايات المتحدة منها العام الماضي.

نُشرت الوثيقة الرسمية لقرار روسيا على موقع حكومي على الإنترنت صباح الاثنين.

ويأتي قرار الرئيس الروسي قبل قمة مرتقبة مع الرئيس الأميركي جو بايدن في جنيف الأسبوع المقبل.

أشار بايدن في البداية إلى أن إدارته قد تتراجع عن قرار سلفه الانسحاب من الاتفاق، لكنه أكد في أواخر الشهر الماضي أن واشنطن لن تعيد النظر فيه.

وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف، ردّاً على ذلك الأسبوع الماضي، إنّه لا يوجد سبب لإدراج الاتفاقية الأمنية على جدول أعمال الاجتماع بين بوتين وبايدن، لأن الولايات المتحدة أوضحت موقفها بشأن مستقبلها.

وصوّت المشرعون الروس في مجلسي النواب والاتحاد الروسي، في وقت سابق، لصالح إنهاء مشاركة موسكو في اتفاقية الأجواء المفتوحة التي وقعتها كذلك دول أوروبية والدول المنبثقة عن الاتحاد السوفيتي السابق وكندا.

تبادلت موسكو وواشنطن باستمرار الاتهامات بخرق شروط الاتفاقية، وسحب الرئيس الأميركي دونالد ترامب الولايات المتحدة رسميًا منها في تشرين الثاني الماضي.

تسمح الاتفاقية للدول الأعضاء بطلب نسخ من الصور الملتقطة خلال رحلات المراقبة التي يقوم بها أعضاء آخرون. على أن تُبلغ الدولة الخاضعة للمراقبة قبل 72 ساعة من الرحلة وتتسلم إخطارًا بمسارها قبل 24 ساعة من ذلك ويمكنها حينها أن تقترح تعديلات عليها.
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم