تهديد رئيس لجنة أوقاف إهدن بالقتل... المجلس الكهنوتي يستنكر إطلاق الفاعل

31 آب 2018 | 11:38

المصدر: اهدن "النهار "

  • المصدر: اهدن "النهار "

عقد المجلس الكهنوتي في نيابة إهدن – زغرتا اجتماعًا استثنائيًا صباح اليوم، برئاسة المطران جوزيف نفّاع السامي.

وعقب الاجتماع، صدر بيان جاء فيه: 

"أولاً: تمسّك المجتمعون بقرار إدارة الأوقاف بتوقيف المدعو فؤاد طيون عن عمله لأسباب مسلكية ولتقاعسه عن أداء عمله.

ثانيًا: لقد قام المدعو فؤاد طيون بتهديد رئيس لجنة أوقاف إهدن – زغرتا المونسنيور إسطفان فرنجية بالقتل وهدر دمه وعلى أثر ذلك، صدر قرار عزله من وظيفته، فتابع المدعو فؤاد تهديداته ممّا دفع شعبة المعلومات لقوى الأمن الداخلي إلى توقيفه ودهم منزله مشكورة، تبيّن وجود أسلحة حربية غير مرخصة. وقد اعترف علانية في مخفر إهدن وفي مركز شعبة المعلومات في طرابلس بمخطّطته وتصميمه على قتل المونسنيور فرنجية وكشف عن مفاوضات كان يقوم بها لشراء مسدس حربي لتنفيذ تهديداته.

ثالثًا: تفاجأ المجتمعون بقرار القضاء بإخلاء سبيله رغم تهديداته العلنية واعترافاته الخطية التي وقّع على مضمونها دون معالجة الموضوع ودون الرجوع إلى إدارة أوقاف إهدن – زغرتا.

رابعًا: استنكر المجتمعون التدخلات من أي جهة أتت في سبيل إطلاق سبيل المدعو فؤاد طيون في هذه السرعة القياسية دون توقع النتائج ويقومون بتحميلهم المسؤولية عن ما جرى وما سيجري لا سمح الله، وخصوصًا أنّ تهديدات المدعو فؤاد طيون عادت بعد إطلاق سراحه بساعات قليلة. وقام الوقف بالادعاء عليه مجددًا صبيحة هذا اليوم.

خامسًا: في حال عدم معالجة الموضوع من قبل المراجع الأمنية والقضائية سيتوقف الكهنة عن القيام بأي خدمة طقسية في كنيسة سيدة الحصن آسفين صونًا لسلامة المؤمنين وسلامتهم على السواء".

"قطعة حرية" معرض جماعي لـ 47 مبدعاً تجسّد رسالة "الدفاع عن الحرية ولبنان"

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard