الأحد - 09 أيار 2021
بيروت 27 °

إعلان

محمد قيس لـ "النهار": علاقتي بماريتا الحلاني في "الحي الشعبي" متقلّبة... وشيرين نقطة ضعفي

المصدر: النهار _ لمياء علي
محمد قيس.
محمد قيس.
A+ A-
يخوض الإعلامي اللبناني محمد قيس، أولى تجاربه التمثيلية من خلال مشاركته في بطولة عمل درامي جديد مع مواطنته الفنانة ماريتا الحلاني، ابنة الفنان عاصي الحلاني، وسط حماسة شديدة من محبيهما.

العمل يحمل اسم "الحي الشعبي"، وهو من إنتاج "مروى غروب"، لصاحبها المُنتج مروان حداد، ومن المُنتظر عرضه خلال السباق الدرامي الرمضاني المُقبل 2021، ويُعد البطولة الأولى للثنائي.

وتواصلت "النهار" معه لمعرفة تفاصيل دخوله مجال التمثيل، وملامح الشخصية التي يطل على جمهوره من خلالها.

وأعرب عن سعادته بهذه التجربة قائلاً: "أنشغل منذ فترة طويلة، في اتخاذ دورات تمثيلية، ولكن بسبب الظروف الصعبة التي مرّت علينا جميعاً أخيراً، قُلت بداخلي لماذا لا أتحدى نفسي، وأقبل ببطولة هذا العمل. لطالما كنت أتمنى المشاركة في أدوار تمثيلية؛ ولكن كنت مُنشغلاً في تقديم البرامج التلفزيونية والإذاعية، ولكن حان الوقت لأن أتحدّى نفسي".

وكشف ملامح الشخصية التي يجسّدها: "تكمن تفاصيل الدور أو فكرته، في وجود شاب يُدعى رائد، عانى كثيراً في طفولته، قسوة والدته، ويتعرض إلى حادث ما، يتعرف من خلاله إلى فتاة".

واستطرد: "هذه الفتاة لا تنتمي إلى الطبقة الاجتماعية التي نشأ فيها، ومن هذه النقطة؛ تنطلق مغامرته العاطفية، ويبدأ في التحدّي ومواجهة التفرقة الطبقية".

ويُضيف: "القلق هو شعور دائم لديّ، عندما أُقدم على أي عمل جديد، سواء كانت التجربة للمرة الأولى أو العشرين؛ وسواء في التمثيل أو تقديم البرامج، وبالتأكيد كانت هناك رهبة في أول يوم تصوير ولكن أجواء العمل كانت ممتعة، وهذا الشعور هو الوقود الذي يُحفزني ويدعمني لتقديم الأفضل، ولذلك، عندما استلمت السيناريو للكاتبة فيفيان أنطونيوس، قرّرت أن أحضر دورات تدريبية، وكانت مُكثفة لبناء الشخصية، حتى أدرس أكثر تفاصيلها وأبعادها، وأرسمها وأعيش بداخلها ويتسنى لي تقديمها بطريقة مناسبة".

وعن علاقته بماريتا أوضح: "تجمعنا صداقة كبيرة قبل هذا العمل، كما تربطني علاقة جيدة وصداقة مع والدها عاصي؛ الذي أحبه وأحترمه جداً، وأجواء العمل معها رائعة، كما أننا نتمرّن معاً، وعلاقتنا خلال أحداثه، بها مدّ وجزر في أوقات كثيرة، وتقلبات وتطورات بالمشاعر بشكل كبير، وأتمنّى أن تكون هذه الثنائية واعدة وانطلاقة لنا في مجال التمثيل".

وبسؤاله عن تجربته السابقة مع النجمة المصرية شيرين عبدالوهاب، من خلال مشاركته معها في كليب "كُلي ملكك"، الذي حقّق نجاحات غير مسبوقة ومُستمرة حتى الآن، أكد: "أفتخر بهذه التجربة، فأنا عاشق لشيرين، وأحبّ صوتها جداً، واشتقت إليها كثيراً، وأعلم جيداً أن هذا العمل أحدث ضجة كبرى، وإذا عادت بي الأيام وخيّروني مرة أخرى؛ بكل ثقة وتأكيد، أختار العمل معها من دون تفكير لأنها مُبدعة قلباً وقالباً، وأتمنّى تكرار هذه التجربة لأنها نُقطة ضعفي بصوتها وشخصيتها".
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم