الجمعة - 23 نيسان 2021
بيروت 22 °

إعلان

إيران تتفوّق على بايدن في لعبة شدّ الحبال

المصدر: "النهار"
جورج عيسى
Bookmark
الرئيس الإيراني حسن روحاني - "أ ب"
الرئيس الإيراني حسن روحاني - "أ ب"
A+ A-
مع بدء الإدارة الأميركية دراسة استراتيجيّتها الإيرانيّة منذ أيّام، تتكثّف متابعة المؤشّرات الصادرة عن واشنطن لمعرفة المسار الذي تسلكه. سيكون ربط هذه المؤشّرات عمليّةً صعبة بما أنّها تحمل بعض التناقضات. لكنّ ذلك لا يمنع من تكوين انطباعات أوّليّة، وإن تكن قابلة للتبدّل بمرور الوقت وظهور معطيات جديدة.  خطوات أميركيّة في الخليجأوقف الرئيس الأميركيّ جو بايدن دعم العمليّات العسكريّة التي يخوضها التحالف العربيّ في اليمن، لكنّه أعلن أنّه سيواصل دعم السعودية "لحماية أراضيها من هجمات مجموعات تدعمها إيران". كيفيّة تمكّن الإدارة من إيجاد تسوية كهذه تبقى قيد المتابعة. فالسعوديّة أطلقت "عاصفة الحزم" بعد انقلاب الحوثيّين في اليمن وتهديدهم أمنها القوميّ. وجمّدت الإدارة موقتاً عقود بيع أسلحة دقيقة إلى السعودية ومقاتلات "أف-35" للإمارات كانت قد وقّعتها الإدارة السابقة. قال مسؤول في وزارة الخارجيّة لوكالة الصحافة الفرنسيّة إنّه "إجراء روتينيّ إداريّ تتّخذه غالبيّة" الإدارات الجديدة موضحاً أنّ الغاية منه "تلبية عمليات بيع الأسلحة التي تقوم بها الولايات المتحدة أهدافنا الاستراتيجيّة". تريد الإدارة الجديدة وقف الحرب في اليمن لكن يبدو أنّها لا تملك تصوّراً لذلك. في خطوة حديثة، أبلغت وزارة الخارجيّة الأميركيّة الكونغرس عزمها على إلغاء تصنيف الحوثيّين على لائحة الإرهاب والتي اتّخذتها الإدارة السابقة.  برّرت الوزارة قرارها بالقول إنّه لا يتعلّق "بنظرتنا للحوثيّين وسلوكهم المستهجن، بما في ذلك الهجمات على المدنيّين وخطف مواطنين أميركيّين" مضيفة "أنّنا أكّدنا التزامنا مساعدة السعوديّة في الدفاع عن أراضيها ضدّ هجمات جديدة". وذكرت أنّ التحرّك "ناجم...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم