الإثنين - 20 أيار 2024

إعلان

كلّ المؤشّرات عن سنة أكثر صعوبة

المصدر: "النهار"
روزانا بومنصف
روزانا بومنصف
Bookmark
قطع الطريق في وسط بيروت (أرشيفية - النهار).
قطع الطريق في وسط بيروت (أرشيفية - النهار).
A+ A-
تتفق مصادر دبلوماسية أجنبية مع مصادر سياسية محلية، على أن لبنان قد يشهد وضعاً أصعب ممّا هو عليه راهناً وما مرّ عليه هذه السنة ربطاً بمجموعة الاستحقاقات التي يواجهها، والتي تتّخذ طابعاً داخلياً ولكن من دون غياب التأثيرات الخارجية التي يتمسّك أهل السلطة في لبنان بالرهان عليها في حساباتهم الداخلية كذلك. فهناك على الأقل انتكاسة قويّة للمساعي التي انخرطت فيها بعض الدول العربية من أجل إعادة تعويم بشار الأسد عربياً فيما كان ذلك أحد الرهانات القوية للبعض من أجل الرهان لا على التعويم الذاتي فحسب، بل على تقوية مفتاح في المحور من خلال إعادة استعادة سوريا عربياً. لا يمكن في المقابل تجاهل العرقلة في العراق لإتاحة المجال لترجمة نتائج الانتخابات الأخيرة التي لم تكن في مصلحة التنظيمات الموالية لإيران وشكّلت انتكاسة قويّة لها. فترجمة هذه الانتخابات تُستخدم كما يُستخدم لبنان في ورقة التفاوض الإيراني، فيما لا تزال العقبات كبيرة ولم تُذلّل أمام العودة إلى العمل بالاتفاق النووي بين الدول الغربية وإيران. هذه العرقلة المستمرّة لأي حلّ في اليمن كذلك من جانب الحوثيين تكمل المشهد، فلا يُستبعَد لبنان عنه حتى إن كان هناك إصرار غربي لا بل خارجي على أنّ ثمّة الكثير ممّا يستطيع أهل السلطة في لبنان القيام به، بمعزل عن هذه التأثيرات ولا يقومون به لحساباتهم الخاصة أو...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم