الإثنين - 15 نيسان 2024

إعلان

لماذا على "حزب الله" أن يسحب مرشّحَيه؟

المصدر: "النهار"
علي حمادة
علي حمادة
Bookmark
كرسي الرئاسة.
كرسي الرئاسة.
A+ A-
قد يبدو كلامنا غريباً بعض الشيء، لكن قد يكون الأكثر واقعية في ظل الظروف الراهنة. فلقد تمكنت بندقية "حزب الله" من خلال تنصيب الجنرال ميشال عون رئيساً للجمهورية من وضع يدها على موقع رئاسة الجمهورية مستكملة مسيرة وضع اليد على كامل مؤسسات الدولة اللبنانية، ومن بينها الرئاسات الثلاث، حيث إن رئاسة الحكومة حوصرت الى حدّ تعطيل فعاليتها بمواجهة مشروع الحزب المذكور. أدى تمكين ذراع إيران في لبنان الى هذا الحد الى وضع شخصية في غير مكانها (رئاسة الجمهورية) فالزعامة الشعبية التي كان يتمتع بها عون ما كانت كافية لتبرّر أن يكون رئيساً لجميع اللبنانيين لكونه جاء بحزبه، وبعائلته وبطانته، والطامّة الكبرى بـ"حزب الله"، الى قصر بعبدا. فانعدام الجدية والغرضية الضيقة وانقطاع لغة التواصل مع جميع شرائح المجتمع اللبناني...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم