الأربعاء - 16 حزيران 2021
بيروت 23 °

إعلان

غارات نحو غزّة ردّاً على استهداف "القسّام" إسرائيل بالصواريخ... دعوات للتهدئة ونتنياهو يتوعّد (صور وفيديو)

المصدر: "أ ف ب"
إطلاق صواريخ من غزة باتجاه القدس (أ ف ب).
إطلاق صواريخ من غزة باتجاه القدس (أ ف ب).
A+ A-
قتل 20 فلسطينيّاً على الأقل بينهم تسعة أطفال وقياديّ في حركة "حماس"، مساء اليوم الإثنين، في ضربات إسرائيلية على شمال قطاع غزة، وفق ما أفادت السلطات المحلية.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة التابعة لـ"حماس" لوكالة "فرانس برس" إنّ "تسعة شهداء بينهم ثلاثة أطفال وعدد من الجرحى وصلوا الى مستشفى بيت حانون في شمال قطاع غزة".

وقال مصدر في "حماس" إنّ "الاحتلال استهدف القيادي في كتائب القسام (الجناح العسكري للحركة) محمد فياض في بيت حانون في شمال قطاع غزة"، مؤكدا مقتله.

من جهته، أكد الجيش الإسرائيلي أنّه شنّ ضربات جوية على شمال القطاع مستهدفاً قياديّاً في حماس.
 

وكانت "كتائب القسام"، الجناح العسكري لحركة "حماس" أعلنت، اليوم، إطلاقها صواريخ باتجاه إسرائيل بعد أن حذّرتها بضرورة سحب قواتها الأمنية من باحات المسجد الأقصى الذي كان ساحة لمواجهات تجددت منذ ساعات الصباح الباكر.

وأشار المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي إلى "إطلاق سبعة صواريخ من قطاع غزة".
وأضاف، في بيان: "اعترضت القبة الحديدية أحد الصواريخ بينما سقطت البقية في مناطق مفتوحة".

وأكد المتحدث تعرض "سيارة مدنية إسرائيلية إلى إطلاق صاروخ مضاد للدروع في منطقة شمال قطاع غزة" وتم تسجيل إصابة طفيفة لمواطن إسرائيلي.

وقال الناطق باسم كتائب القسام أبو عبيدة: "كتائب القسام توجه الآن ضربة صاروخية للعدو في القدس المحتلة".

ودوّت صفارات الإنذار في أنحاء القدس بعد دقائق من الموعد النهائي (15,00 ت غ) إذ أمهل أبو عبيدة إسرائيل حتى "الساعة السادسة من مساء اليوم لسحب جنوده ومغتصبيه من المسجد الأقصى المبارك وحي الشيخ جراح، والإفراج عن كافة المعتقلين خلال هبة القدس الأخيرة".
 

وقال مصدر في الغرفة المشتركة التي تضم الأجنحة العسكرية لحماس والفصائل، إنّ "قيادة الغرفة أعطت تعليماتها لكافة القادة والعناصر الميدانية للنفير والتجهز لأي طارئ" دون مزيد من التفاصيل.

وتشهد باحات المسجد منذ الجمعة مواجهات هي الأعنف منذ 2017 أسفرت عن نحو 600 جريح.

اندلاع حريق في المسجد الأقصى

ومساء اليوم، اندلع حريق أمكنت مشاهدته من على بعد كيلومترين في ساحة المسجد الأقصى في القدس الشرقية المحتلة حيث كان آلاف المصلين يؤدون صلاة المغرب، بحسب مراسلي "فرانس برس".

ولم تعرف أسباب الحريق حتى الآن. ووقعت مواجهات بين فلسطينيين وقوات الامن الاسرائيلية في ساحة الاقصى خلفت اكثر من 300 جريح.

 
نتنياهو

بدوره، أعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو أنّ حركة حماس التي تسيطر
على قطاع غزة "تخطت الخط الأحمر" عبر إطلاق صواريخ مساء الاثنين على إسرائيل، متوعّداً برد قوي.

وقال نتنياهو إنّ "التنظيمات الإرهابية في قطاع غزة تخطت هذا المساء خطا أحمر واعتدت علينا بصواريخ في ضواحي القدس".

وأضاف أنّ "إسرائيل سترد بقوّة كبيرة. لن نتسامح مع استهداف أراضينا وعاصمتنا ومواطنينا وجنودنا. من يعتدي علينا سيدفع ثمنا باهظا. أقول لكم أيها المواطنون الإسرائيليون إن الصراع الحالي قد يستمر لفترة معينة".

وأفاد الجيش الإسرائيلي أنّ بعض الصواريخ اعترضتها منظومة القبة الحديدية لكن صواريخ اخرى سقطت في اسرائيل.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي جوناثان كونريكوس: "نحمّل حماس مسؤولية هذه الهجمات... حماس ستدفع ثمناً باهظاً"، مضيفاً: "بدأنا بضرب مواقع لحماس (...) وأكرر أنّنا بدأنا".

كما أكد أنّ الجيش الاسرائيلي استهدف قيادياً كبيراً في حماس في شمال قطاع غزة.
 

الخارجية الأميركية

من جهتها، ندّدت الولايات المتحدة "بأكبر قدر من الحزم" بإطلاق حركة حماس صواريخ على إسرائيل، معتبرةً أنّه "تصعيد غير مقبول" وداعية جميع الإطراف إلى "الهدوء" و"نزع فتيل التوترات".

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس: "نعترف بحق إسرائيل المشروع في الدفاع عن نفسها وشعبها واراضيها"، فيما توعد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو برد "قوي".

بريطانيا

كما ندّد وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب بإطلاق حركة "حماس" صواريخ على إسرائيل، داعياً إلى "احتواء فوري للتصعيد من جميع الاطراف".

وكتب الوزير عر "تويتر": "المملكة المتحدة تدين إطلاق الصواريخ على القدس وعلى مناطق في إسرائيل. العنف الراهن في القدس وغزة يجب أن يتوقف. نحتاج إلى احتواء فوري للتصعيد من جميع الأطراف وإلى وقف استهداف المدنيين".
 
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم