موقف محرج لهذه العارضة أثار موجة من السخرية في مهرجان كانّ

16 أيار 2019 | 10:30

المصدر: النهار

العارضة هايدي لوشتاكو.

إنطلق مهرجان كانّ السينمائي لعام 2019 بدورته الثانية والسبعين وكان أوّل تسلق للسلالم على السجادة الحمراء. إلاّ أنه تميّز بحادث محرج، بالنسبة للعارضة الشابة Heidi Lushtaku التي كانت من بين المدعوين.

بدأ مهرجان كانّ السينمائي لعام 2019 بشكل سيّئ لهذه الفتاة الشابة. في يوم الثلاثاء 14 أيّار، أطلق خافيير بارديم وشارلوت جينسبورج الدورة الثانية والسبعين من المهرجان السينمائي الدولي في حفل قدّمه إدوار باير. وفي نهاية الأمر، كان الصعود الأوّل على الدرج أثناء عرض The dead don’t die لجيم جارموش. العديد من الشخصيات كانت حاضرة.

وهكذا، رأينا إيفا لونجوريا التي استعادت رشاقتها الجميلة بعد الولادة، وسيلينا غوميز وأنوشكا ديلون في فساتينهنّ التي تكشف عن قوامهنّ الجميلة. ولكن هناك عارضة شابة لم تكن إطلالتها كما تصوّرت أو توقعت. وستتذكر العارضة هايدي لوشتاكو مرورها على هذه السجادة الحمراء مدى عمرها.

مهيبة في ثوبها الوردي المتدرّج اللون كلون البودرة، وقفت هذه المرشحة التي ظلّت في التصفيات النهائيّة لمسابقة ملكة جمال سويسرا عام 2013، بسعادة أمام المصورين. وأطلّت الدراما برأسها! فبينما كانت Heidi Lushtaku تمشي على السجادة الحمراء خرج أحد ثدييها من كورساج فستانها. وهذا الأمر لم يحدث بسبب عدم توفر قطعة من الشريط اللاصق للحفاظ على القماشة في مكانها، بل إنّ رياح كانّ قامت بزعزعة مكانها. لكن هذه العارضة الجميلة من أصل ألباني يمكن أن تطمئنّ بالفعل، لأنها ليست الوحيدة التي واجهت هذا النوع من المشكلات أثناء الصعود على درج كانّ. ولا شك بأنّها لن تكون الأخيرة أيضًا.

كيف تتفادى الجفاف في رمضان؟

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard