فضيحة جديدة تطاول "فايسبوك": القراصنة ينشرون المحادثات الخاصة لـ81 ألف مستخدم!

5 تشرين الثاني 2018 | 10:13

المصدر: تك رادار

  • المصدر: تك رادار

فضيحة جديدة تطاول "فايسبوك".

في فضيحة جديدة يتعرّض لها موقع التواصل الشهير " #فايسبوك"، تم نشر محادثات خاصة لنحو 81000 مستخدم بعدما استخدم القراصنة امتدادات متصفّح طرف ثالث لمراقبة الاتصال بين المستخدمين.

ووفقاً لموقع " Techradar" التقني، فقد تم حتى الآن تسريب محادثات 81000 مستخدم، ولكن وفقاً للمجموعة التي حصلت على جميع البيانات، فيمكن أن يتأثر أكثر من 120 مليون حساب بهذا التسريب.

وفي حين أنّ هذه الفضيحة تُذكّرنا بحادثة الاختراق الأخير التي تعرّض لها "فايسبوك" الشهر الماضي، وتسببت بتسريب البيانات الشخصية لنحو 30 مليون مستخدم، إلا ان هذا الهجوم يختلف عن الهجوم السابق وغير مرتبط به تمامًا.

وأشار نائب رئيس "فايسبوك" جاي روزين، إلى أن "القراصنة تمكنوا من اختراق قائمة أصدقاء أكثر من 400 ألف شخص؛ ما جعلهم يصلون إلى البيانات الشخصية لنحو 30 مليون مستخدم"، مضيفاً أنّ "الأهداف الرئيسية من عملية الاختراق، هي تصفّح المعلومات الشخصية للمستخدمين، وسرقتها ومعرفة البيانات الشخصية والبنكية كافة".

وقال روزن: "اتصلنا بمصنّعي المتصفّحات للتأكد من عدم وجود ملحقات ضارة معروفة للتنزيل في متاجرهم، ومشاركة المعلومات التي يمكن أن تساعد في تحديد الإضافات التي قد تكون ذات صلة".

وتابع روزن: "نشجع الأشخاص على التحقق من إضافات المتصفح التي قاموا بتثبيتها وإزالة أي شيء لا يثقون به تمامًا. ومع استمرارنا في التحقيق، سنتخذ إجراءات لتأمين حسابات الأشخاص بالشكل المناسب".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard