كنعان بعد اجتماع "التكتل": لا يجوز أن يكون ملفّ الموازنة مادة انتخابية

27 شباط 2018 | 18:36

كنعان.

لفت أمين سر تكتل "التغيير والاصلاح" النائب ابرهيم #كنعان، بعد الاجتماع الاسبوعي للتكتل، إلى "اننا كنا رياديين على مدى 9 سنوات لتكون لدينا موازنة وحسابات والموازنة مطلوبة مع الاصلاحات"، معتبرا أن "الموازنة وغيرها من القضايا المهمة لا يجوز أن تكون مادة انتخابية ولا يجوز أن توضع في سوق الانتخابات".

وقال: "عملنا على الاصلاحات وكنا نتمنى على الاحزاب التي ترفع مالية الدولة شعارا انتخابيا، ان تضع يدها بيدنا في حينه"، وطالب الكتل والأحزاب "وضع الملف فوق التجاذبات والاستغلال والتوظيف الانتخابي الرخيص".

اضاف: "نثمن ما يسمع عن عمل للاخذ بالاصلاحات التي عمل عليها في لجنة المال والمجلس والمطلوب الذهاب للنهاية من دون الاقتصاص من اصحاب الحقوق وتخفيض الـ20 في المئة يطبق حيث يمكن"، مؤكدا أنه "لا يمكن تخفيض الرواتب او اعتمادات المؤسسات التي تقوم بواجباتها، وما يجب ان نطاله هي الجمعيات بخلفية تمويل سياسي وطائفي".

وأكد كنعان ان "الاصلاح هو بالرقابة على المال العام ومن يريد الوقوف بوجه الفساد يدعم مؤسسات الدولة ويشارك بالرقابة في المجلس النيابي".

وسأل: "من عرقل معامل الكهرباء بعد اقرار قانون البرنامج المقدم من رئيس تكتل "التغيير والاصلاح" آنذاك رئيس الجمهورية ميشال عون في حينه؟ ولماذا لا نسمع اي سؤال او انتقاد لايقافها؟ اننا تيار وطني حر تاريخنا معروف وبأحلك الظروف لم نركع وعندما حوصرنا واضطهدنا وسجنا ونفينا وبقي رأسنا مرفوع وهذا الكلام غير انتخابي بل رد على حملات الافتراء التي تشن".

وتابع: "من يدعي الحفاظ على الحريات ويدعي انه حزب عريق يجب ان يكون تاريخه متماشيا مع هذه الشعارات"، مشيرا إلى أنه "على من يتهم ان يتجه الى القضاء ويقدم اثباتاته".

ولفت كنعان الى "اننا مستمرون بقناعاتنا وعملنا الاصلاحي، ومن اوقف معامل الكهرباء اراد استمرار المولدات".

ملحم خلف لـ"النهار": لفصل السلطات وحكومة متجانسة

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard