أيتها السيدات: ثمّة فرق بين قوّة الشخصية والتسلّط

18 نوار 2017 | 07:00

المصدر: "النهار"

  • المصدر: "النهار"

عوضاً من اللجوء الى السيطرة، لا بد من إعادة التوازن الى الحياة الثنائية بين الشريكين. وتعتبر سيطرة المرأة، كما سيطرة الرجل، شكلاً من أشكال نسف وجود النصف الآخر معنوياً. كيف، إذاً، يحافظ الشريكان على علاقة صحية متوازنة بعيداً من مظاهر التسلط والسيطرة؟

تقول المعالجة النسقية التحليلية اليانا القاعي لـ "النهار" إن "من أساسيات الحياة الزوجيّة التي تصل للإحترام والتفاهم، التعامل الإيجابي وإعطاء بند الثقة مساحة مُتكاملة إضافة إلى معرفة تقسيم الأدوار والمهام بين الثنائي بحيث لا أحد منهما يتعدّى على مسؤوليات الاخر". وتلفت الى أن "التبادل الذهني يُمكن أن يُحسّن العلاقة والتفاهم بين الزوجين، بحيث يُدرك الواحد منهما مطالب الاخر بسرعة فيعمل على تحقيق رغبات شريكه".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Website by WhiteBeard