أخطار اكتئاب ما بعد الولادة

11 تموز 2013 | 14:51

ربطت دراسة بريطانية نشرت في مجلة "البحوث النفسيّة"، إثنين من المتغيّرات الجينيّة مع أخطار الإصابة باكتئاب ما بعد الولادة.

وكان فريق من الباحثين البريطانيين قد توصّل إلى أن السيدات الّلواتي يعانين الاضطرابات الجينية التي تطرأ على مستقبلات جين "أن .أر-3 سي -1 " هنّ الأكثر عرضة للإصابة بنوبات الاكتئاب ما بعد الولادة والتي تصل فرصه إلى 5 أضعاف.

وأوضحت البحوث أن التغيّرات في مستوى هرمون "الاستروجين" أثناء فترة الحمل يجعل السيدات أكثر حساسية لهرمون الإجهاد "الكورتيزول" بعد فترة قصيرة من الولادة حتّى استقرار مستويات هرمون الأستروجين إلى مستواه الطّبيعي، ومع ذلك، تعاني النساء الّلواتي من اضطرابات جينية يصبحن غير قادرات على مقاومة نوبات الاكتئاب ما بعد الولادة.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard