أوهايو... لا مفرّ من الإعدام

4 تشرين الأول 2016 | 08:27

المصدر: (رويترز)

  • المصدر: (رويترز)

(عن الانترنت).

قال مسؤولو بإدارة السجون، إن ولاية أوهايو تخطط لاستئناف عقوبة إعدام السجناء المدانين في كانون الثاني، لتنهي بذلك توقفا دام ثلاث سنوات وفقا لبروتوكول الحقن المميت الجديد الذي وضع بحيث يحصل على مصادقة المحكمة العليا الأميركية.

وقال قسم إعادة التأهيل والإصلاح في أوهايو إنه سيستأنف في كانون الثاني الإعدام المقرر لرونالد فيلبس المدان والمحكوم عليه بالموت في 1993 في قضية اغتصاب وقتل طفلة تبلغ من العمر ثلاث سنوات.

وسيكون فيلبس (42 عاما) أول مدان من الولاية يعدم منذ كانون الثاني 2014. وأوهايو من بين 31 ولاية أميركية تنفذ عقوبة الإعدام، وكانت أوقفت تنفيذ هذه العقوبة في 2015 بسبب صعوبة الحصول على العقاقير المطلوبة في تنفيذ عمليات الحقن المميت.
ولم يرد محامي فيلبس على الفور على طلب التعليق.

ويشير قسم إعادة التأهيل والإصلاح في أوهايو إلى أن هناك 26 شخصا حكم عليهم بالإعدام، ومن المقرر أن تنفيذ العقوبة بحقهم تباعا حتى تشرين الأول 2019.

وقال قسم الإصلاح إنه قدم إلى قاض اتحاد بروتوكول إعدام منقح يشتمل على مزيج من ثلاثة عقاقير أجازتهم بشكل خاص المحكمة العلية الأميركية العام الماضي.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard