مواقف عربية ودولية مرحبة بعودة الهدوء الى تركيا وفشل الانقلاب

16 تموز 2016 | 14:06

المصدر: "ا ف ب" رويترز

  • المصدر: "ا ف ب" رويترز

رحبت عدد من الدول بعودة الهدوء الى تركيا بعد فشل الانقلاب الذي قامت به مجموعة من العسكريين في انقرة.

السعودية

رحبت #السعودية السبت بـ"عودة الامور الى نصابها" في تركيا بعد محاولة الانقلاب التي اكدت السلطات احباطها.
وصرح مصدر مسؤول بوزارة الخارجية السعودية في بيان رسمي "بأن المملكة العربية السعودية تابعت بقلقٍ بالغٍ تطورات الأوضاع في جمهورية تركيا الشقيقة، والتي من شأنها زعزعة أمنها واستقرارها والمساس برخاء شعبها الشقيق".
وعبر المصدر "عن ترحيب المملكة بعودة الأمور إلى نصابها بقيادة فخامة الرئيس رجب طيب أردوغان وحكومته المنتخبة، وفي إطار الشرعية الدستورية، وفق إرادة الشعب التركي".

#الدوحة

بدورها، أدانت قطر محاولة الانقلاب في تركيا وقالت إنها تؤيد الإجراءات القانونية التي تتخذها الحكومة التركية لحفظ الاستقرار في البلاد.
وجاء في بيان لوزارة الخارجية القطرية بثته وكالة الأنباء القطرية الرسمية "أعربت دولة قطر عن استنكارها وإدانتها الشديدين لمحاولة الانقلاب العسكري والخروج على القانون وانتهاك الشرعية الدستورية في جمهورية تركيا."
ودعا البيان "إلى ضرورة الحفاظ على الشرعية الدستورية واحترام إرادة الشعب التركي ونبذ العنف."

 

طهران

الى ذلك، قالت #إيران إنها تساند الحكومة التركية بالكامل ضد محاولة انقلاب عسكرية وعبرت عن قلقها من نتائجها. وترأس حسن روحاني الرئيس الإيراني اجتماعا لمجلس الأمن القومي اليوم السبت لمناقشة التطورات الأخيرة في تركيا التي تحركت فيها القوات الموالية للحكومة لسحق بقايا منفذي محاولة الانقلاب الذي وقع مساء أمس الجمعة.
ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية عن أمين مجلس الأمن القومي الإيراني علي شمخاني قوله بعد الاجتماع "نساند الحكومة الشرعية في تركيا ونعارض أي نوع من الانقلاب سواء كان مصدره من الداخل التركي أو مدعوم من أجانب."
وذكرت وكالات الأنباء الإيرانية أن وزير الخارجية محمد جواد ظريف تحدث هاتفيا ثلاث مرات مع نظيره التركي مولود تشاووش أوغلو.
وقال ظريف على تويتر إنه كان "قلقا بشدة حيال الأزمة في #تركيا. الاستقرار والديمقراطية وسلامة الشعب التركي هي الأولويات القصوى."

 

خامنئي

الى ذلك، اعلن مستشار كبير للزعيم الأعلى الإيراني آية الله علي خامنئي إن #طهران تقف إلى جانب الحكومة التركية في مواجهة محاولة الانقلاب على الرغم من النزاعات الإقليمية بين البلدين.
ونسبت وكالة تسنيم للأنباء إلى علي أكبر ولايتي قوله "نختلف مع تركيا في بعض القضايا مثل #سوريا. ونأمل أن تحترم الحكومة التركية رأي الشعب السوري وأصواته وتدع الشعب السوري يختار حكومته."
ووقفت إيران الشيعية إلى جانب الرئيس السوري بشار #الأسد منذ بداية الانتفاضة ضده بينما كانت تركيا السنية بين أشرس منتقديه وأيدت معارضيه.

واشنطن

بدوره، قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري اليوم السبت إنه لم يتلق أي طلب بتسليم رجل الدين التركي المعارض فتح الله كولن الذي يعيش في الولايات المتحدة منذ أعوام.
وقالت الحكومة التركية إن أتباع كولن الذي يعيش في منفاه الاختياري هم من يقفون وراء محاولة الانقلاب التي نفذتها مجموعة من الجيش الليلة الماضية.
وقال كيري الذي يزور لوكسمبورج إنه يأمل في الالتزام بالعملية الدستورية عند التعامل مع القائمين على محاولة الانقلاب.

 

موسكو

من جهتها، قالت وزارة الخارجية #الروسية السبت ان محاولة الانقلاب في تركيا تعزز المخاطر التي تهدد الاستقرار الاقليمي.
وقالت الوزارة في بيان ان "موسكو قلقة للغاية بشأن الاحداث الاخيرة في تركيا (...) انفجار الوضع السياسي الداخلي في ظل التهديدات الارهابية القائمة في هذا البلد والنزاع المسلح في المنطقة يعززان المخاطر على الاستقرار العالمي والاقليمي".
ووجهت روسيا نداء الى "سلطات وشعب تركيا من اجل حل المشكلات الناشئة بغير العنف، في اطار احترام الدستور".
واكدت موسكو "استعدادها للعمل بصورة بناءة مع القيادة المنتخبة في تركيا من اجل تعزيز العلاقات الثنائية" وقالت ان هذا ينطبق بشكل خاص على "محاربة التهديد الارهابي".

باريس

تزامنا، دعت وزارة الخارجية #الفرنسية فجر السبت الى تجنب العنف في #تركيا و"احترام النظام الديموقراطي" في هذا البلد حيث تجري محاولة انقلاب عسكري.
وقالت الخارجية في بيان انها "تدعو الى تجنب العنف واحترام النظام الديموقراطي" في تركيا.
واضافت الوزارة انها "تتابع ببالغ القلق الوضع في تركيا وتدعو مجددا الفرنسيين الموجودين حاليا في تركيا الى عدم الخروج".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard