اليونان تنوي إخلاء مخيم ايدوميني على الحدود المقدونية... فما مصير 8500 مهاجر؟

23 نوار 2016 | 12:05

المصدر: (أ ف ب)

  • المصدر: (أ ف ب)

(عن الانترنت).

تنوي اليونان اخلاء مخيم ايدوميني المكتظ للمهاجرين على الحدود مع مقدونيا الثلثاء، كما اعلن التلفزيون اليوناني اليوم.

وذكرت مصادر في الشرطة في تصريحات بثها التلفزيون اليوناني (ميغا) ان تعزيزات للشرطة ارسلت من اثينا لمواكبة اعادة اسكان نحو 8500 مهاجر يتكدسون في هذا المخيم الفوضوي.

واكد مصدر في الشرطة التحضير لعملية الاخلاء لكنه لم يؤكد انها ستحصل الثلثاء.
واوضح مصدر آخر في الشرطة ان تعزيزات ارسلت "لتدراك ردود فعل اقلية من المهاجرين قد يتصرفون بطريقة سلبية". واضاف ان "اكثرية المهاجرين لن تضع عراقيل تحول دون المغادرة... اتخذت تدابير اضافية لتجنب المفاجآت غير السارة".

وقال المصدر في الشرطة ان عملية اخلاء المخيم لن تكون شاملة، وان الجهود المبذولة لنقل الناس الى مراكز اخرى اكثر تنظيما ستتواصل.
واكد: "في الاسبوعين الاخيرين حصلت عملية اخلاء هادئة اي بالاقناع الذي اتاح مغادرة 2500 شخص، وهذا سيستمر".

ووصل الاف المهاجرين الى هذا المخيم الواقع على الحدود مع مقدونيا التي اغلقت مطلع اذار، بعد اغلاق "طريق البلقان" الذي كانوا يسلكونه للوصول الى دول اوروبا الشرقية.

ومنذ بضعة اسابيع، حاول لاجئون اقتحام الحدود واصطدموا بالجيش والشرطة المقدونيين. واصيب الشهر الماضي حوالى 260 لاجئا بالغاز المسيل للدموع.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard