يوحنا العاشر من حمص: المسيحيون باقون في أرضهم

8 شباط 2015 | 14:30

المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

  • المصدر: "الوكالة الوطنية للاعلام"

(الأرشيف).

احتفل بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الارثوذكس يوحنا العاشر، بالقداس الالهي في دير مار اليان الحمصي في حي الورشة في حمص القديمة، بمناسبة عيد القديس اليان شفيع المدينة وقديسها.

وشكلت الخطوة اشارة رمزية هدفت الى دعوة المسيحيين الى العودة الى المطارح والمدائن التي هجروها بفعل الاحداث والنزاعات.
عاون البطريرك يوحنا العاشر في خدمة القداس: المطارنة جورج أبو زخم (حمص) وباسيليوس منصور (عكار)، والأساقفة: موسى الخوري، نقولا بعلبكي، أثناسيوس فهد، ديمتري شربك وإيليا طعمة، ولفيف الآباء الكهنة والشمامسة. وقد غصت الكنيسة التاريخية بالمؤمنين الذين توافدوا من كل حدب وصوب للمشاركة بالعيد، بالرغم من الدمار الحاصل. كما حضر القداس ممثلون عن الكنائس الشقيقة.

ومن كنيسة مار اليان الحمصي، أكد يوحنا العاشر مجددا في عظته "أن المسيحيين باقون في أرضهم مهما كلح وجه الزمن". وصلى من أجل عودة السلام إلى سوريا التي عرفت دوما العيش الواحد بين كل مكوناتها.
وبعد القداس، استقبل يوحنا العاشر المؤمنين في صالون الدير.

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard