هكذا هاجم عمر أبوختالة القنصلية الأميركية في بنغازي

2 تموز 2014 | 14:18

المصدر: " ا ف ب"

  • المصدر: " ا ف ب"

جاء في وثائق المدعين الأميركيين أن عمر أحمد أبوختالة، المتهم الرئيسي في الهجوم على القنصلية الأميركية في بنغازي في 11 أيلول 2012، يتبنى ايديولوجية متطرفة معادية للغرب.

وهو المتهم الوحيد في القضية، وقد عمد مع مسلحين آخرين إلى نهب مجمع القنصلية قبل العودة إلى إحدى القواعد للتحضير لهجوم آخر يستهدف مركزاً قريباً لوكالة الاستخبارات المركزية الأميركية "سي آي إي".

وجاء في وثائق المدعين العامين أنه "في الأيام السابقة للهجوم، عبر المدعي عليه عن قلقه ومعارضته لوجود منشأة اميركية في بنغازي".

وكان عدد من شركائه في جماعة "انصار الشريعة" بين مجموعة من 20 مسلحاً او اكثر تجمعوا امام مقر القنصلية الاميركية في 11 ايلول 2012، واقتحموا ابوابها ودخلوا المبنى وأشعلوا النيران فيه.

وتتضمن الأدلة ضد ابو ختالة "صورا وفيديو من الهجوم واقوال شهود عيان، فضلاً عن دليل آخر عن تباهي مخططي الهجوم بتورطهم فيه".

إظهار التعليقات

يلفت موقع النهار الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.

Digital solutions by WhiteBeard
Digital solutions by WhiteBeard