الأحد - 16 حزيران 2024

إعلان

ترميم 50% من البيوت الأثرية في بيروت المنكوبة وتخوف من "تمييع" القانون"الرادع" لبيع هذه العقارات: الحاجة ملحّة إلى أكثر من 50 مليون دولار لإتمام المهمة... فهل تنجح؟

المصدر: "النهار"
روزيت فاضل @rosettefadel
Bookmark
من بيروت (أرشيفية).
من بيروت (أرشيفية).
A+ A-
في غمرة ما يعتري لبنان من أزمات، ولاسيما منها الألم الوجودي للوطن، تحل الذكرى الثانية لاغتيال مدينة بيروت وناسها في 4 آب مع همّ أساسي يرتكز على معرفة أعداد المنازل الأثرية والمباني التراثية التي رُمّمت في المناطق المتضررة جداً من جراء هذا الانفجار المدمر، والتي جاءت متفاوتة الى حد ملحوظ، من خلال جملة حوارات مع أصحاب الشأن ليتبين لنا أمران: الاول أن 50 في المئة من هذه الأضرار تم ترميمها بفضل الدعم الخارجي من بعض الجمعيات الدولية والانتشار اللبناني ودعم مجاني في بداية الكارثة من بعض المقاولين والمهندسين والمرممين، والثاني أن ثمة الكثير الكثيرلإنهاء اعمال الترميم التي تحتاج الى أكثر من 50 مليون دولار وفقاً لما ذكره المدير العام للآثار سركيس خوري لـ"النهار"، مع العلم أنه سبق أن تردد في الاعلام أن أي دعم من الدول المانحة للبنان يشترط قيام حكومة قادرة على تنفيذ الإصلاحات الضرورية لتقديم هذه المساعدة، إضافة الى أن ازمة أوكرانيا وتداعياتها قلصت فرص الحصول على هذا الدعم بسهولة...  "النهار" حاولت رصد الواقع الحالي لعمليات ترميم البيوت الأثرية والمباني القديمة في المناطق المتضررة من الإنفجار من خلال لقاء مع كل من المدير العام للآثار في وزارة الثقافة سركيس خوري، ومسؤول برامج القطاع الثقافي في لبنان في المكتب الاقليمي لليونيسكو جو كريدي، ونقيب المهندسين في بيروت عارف ياسين، وعضو مجلس إدارة المركز العربي للعمارة الدكتور شربل مسكيني. يبادر خوري بالقول: "اننا تخطينا مرحلة الخطر على هذه البيوت، ونسبة ترميم الأضرار وصلت الى نحو 60 في المئة بالاجمال، وتوزعت التصليحات وعمليات الترميم في النسبة المشار اليها من 60 الى 70 في المئة للأضرار المتوسطة او الخفيفة، و40 في المئة للأضرار الجسيمة"، مذكراً "بمضمون التقرير الذي رفعته وزارة الثقافة الى مجلس الوزراء بعد مدة قصيرة من الانفجار، وبتيجة المسح الاوّلي للاحياء المتضررة تبين ان عدد الابنية التي تم مسحها وصل الى 967 مبنى تراثيا متضررا او غير متضرر، 390 منها في المنطقة القريبة من الانفجار و577 في المنطقة الأبعد قليلا من موقع الانفجار، 90 من اصل 390 مبنى تراثيا في المنطقة المجاورة للانفجار هي في وضع انشائي متدهور وبحاجة الى اعمال تدعيم جزئي او كلي، 102 مبنى تراثي في المناطق بالاجمال فقد سقفه من القرميد بشكل جزئي او كلي..."  ماذا تحقق اليوم؟ بالنسبة لخوري، "لقد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم