الخميس - 21 تشرين الأول 2021
بيروت 24 °

إعلان

السفيرة الأميركية شيا: نحاول تأمين حلول حقيقية ومستدامة لاحتياجات لبنان من المحروقات

المصدر: "النهار"
طوابير الذلّ (حسام شبارو).
طوابير الذلّ (حسام شبارو).
A+ A-
أبلغت السفيرة الأميركية في بيروت دوروثي شيا رئيس الجمهورية ميشال عون قرار واشنطن بـ"متابعة مساعدة لبنان لاستجرار الطاقة الكهربائية من الأردن عبر سوريا، عن طريق توفير كميات من الغاز المصري الى الأردن تمكّنه من إنتاج كميات إضافية من الكهرباء لوضعها على الشبكة التي تربط الأردن بلبنان عبر سوريا"، مشيرة إلى أنّه "سيتمّ تسهيل نقل الغاز المصري عبر الأردن وسوريا وصولاً إلى شمال لبنان".
 
وأكّدت شيا في حديث لموقع "العربية" بالإنكليزية أنّها تحاول إيجاد حلول للشعب اللبناني، مضيفة: "تحدّثنا مع حكومات مصر والأردن والحكومة اللبنانية والبنك الدولي. نحاول تأمين حلول حقيقية ومستدامة لاحتياجات لبنان من الوقود والطاقة".
 
من جهة أخرى، لفتت شيا إلى "إحباط الولايات المتحدة من الوضع تماماً مثل اللبنانيين" مؤكّدة أنها "تعمل على المعالجة منذ أسابيع"، معتبرة أنّ "القدح الشخصي هو أضعف أشكال الحوار" في إشارة إلى ما اعتبرته "اتهاماً بأنّ واشنطن هي مصدر الأزمة الوحيد".
 
حديث شيا جاء ردّاً على قول الأمين العام لـ"حزب الله" السيد حسن نصرالله في في اليوم العاشر من عاشوراء: "لو رفعوا (الولايات المتحدة) عقوباتهم عن لبنان، وسمحوا للبنانيين بأن يعيشوا ‏حياتهم الطبيعية، نحن لسنا بحاجة لأن نذهب لهذا الخيار (استيراد فيول من إيران). فالذين فرضوا على لبنان هذه الظروف الصعبة، ‏هم الذين جعلونا نلجأ إلى هذا الخيار، لأننا نحن نريد أن نساعد شعبنا". واعتبرت شيا أنه "إذا كان هذا كلّ ما يمكنه (نصرلله) حشده لتفسير البؤس الذي يعيشه اللبنانيون، فعار عليه".
 
وعبّرت السفيرة الأميركية عن رفضها "المزاعم القائلة إنّ واشنطن مسؤولة عن الانهيار الاقتصادي". وتابعت: "يستطيع نصر الله أن يحاول قدر ما يشاء أن يلصق كلّ شيء بالولايات المتحدة، ويمكنه إطلاق نعوت عليّ. جدّياً، هل هذا أفضل ما يمكنه فعله؟".

وحول ردّ واشنطن على خطاب نصرالله السابق حيث قال إنّ "الوقود الإيراني في طريقه إلى لبنان في الساعات المقبلة"، اعتبرت شيا أنّ لبنان لا يحتاج إلى أيّ بواخر إيرانية. وأشارت إلى "مجموعة كاملة" من البواخر قبالة السواحل اللبنانية في انتظار تفريغ حمولتها، مضيفة: "يمكن للبنان أن يفعل ما يشاء".

وتسائلت شيا: "هل يمكن الاعتماد على (حزب الله) لتوزيع المحروقات بشكل عادل؟".

إلى ذلك، أكّدت شيا أنها على اتصال بالخزانة الأميركية والبيت الأبيض. وأقرّت بأنّ إجراءات الاستيراد عبر سوريا كانت "مسألة صعبة بسبب العقوبات"، مشيرة إلى أنّ "ثمّة إرادة لتحقيق ذلك". وتابعت: "سنواجه بعض الأشياء اللوجستية المحتملة، لكنني أعتقد أن كلّ الأمر برمّته سيجري بسهولة إلى حدّ ما"، معتبرة أنّ هذه الطريقة "أرخص وأنظف وأكثر استدامة".
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم