الأربعاء - 20 كانون الثاني 2021
بيروت 14 °

إعلان

عدّاد كورونا يحلّق مجدداً: 4988 إصابة و35 حالة وفاة الوباء يعصف بالجسم الطبي والإصابات مرشحة للارتفاع

المصدر: النهار
عدّاد كورونا يحلّق مجدداً: 4988 إصابة و35 حالة وفاة
عدّاد كورونا يحلّق مجدداً: 4988 إصابة و35 حالة وفاة
A+ A-
 
في وقت دخل البلد اليوم مرحلة الإغلاق التام والكامل ومنع التجول، والتي تمتد حتى صباح الإثنين 25 الجاري، كان وباء كورونا يسجل أرقاماً قياسية وكارثية في الإصابات والوفيات، ويستشرس منذراً بأخطار صحية كبيرة، بعدما حصد أكثر من 50 خلال الأسبوعين الأخيرين خصوصاً بعد الأعياد حين قررت الحكومة فتح البلد في شكل غير مسؤول، ما أدى إلى تفلت وخروق كبيرة للإجراءات الوقائية نشهد نتائجها اليوم، فيما كل التوقعات للأيام المقبلة تؤكد ارتفاع الإصابات بعد تهافت اللبنانيين على السوبرماركت للتموين تحسباً لأيام الإقفال. 
 
ارتفاع أعداد الإصابات والوفيات عكسته الأوضاع التي تعانيها المستشفيات والتي بلغت طاقتها الاستيعابية ولم يعد هناك أسرة للمصابين، حيث رفع نقيب الأطباء شرف ابو شرف الصوت أمس، كاشفاً عن سقوط 10 شهداء من الجسم الطبي خلال مواجهة الجائحة، فيما هناك 20 طبيباً يعالجون في العناية المركزةن وأكثر من 300 طبيب في الحجر الاستشفائي أو المنزلي، فضلاً عن إصابات بين الأطباء المتمرنين. فيما أعلن وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال حمد حسن أنه بدأ فترة من الحجر الصحي ريثما يجري الفحوص الضرورية اللازمة، بعد تأكد إصابة ثلاثة من أفراد مكتبه بفيروس كورونا. 
 
واعلنت وزارة الصحة العامة في تقريرها اليومي أمس، تسجيل 4988 اصابة كورونا جديدة كلها بين المقيمين، ليرتفع العدد التراكمي للحالات الإيجابية المثبتة الى 231936 إصابة. فيما بلغت حالات الشفاء المخبري التام من كورونا 145873 حالة. وسُجلت في التقرير أيضاً 35 حالة وفاة، رفعت العدد الإجمالي للوفيات جرّاء كورونا في لبنان منذ 21 شباط الماضي إلى 1740 وفاة. وارتفع العدد الإجمالي للإصابات بين العاملين في القطاع الصحي إلى 2308 حالات بعدما سُجلت 8 إصابات أمس. وأفاد التقرير أن فحوص كورونا PCR التي أجريت أول من أمس، بلغ عددها 27672 فحصاً بينها 26523 للمقيمين و973 للوافدين عبر المطار و176 للوافدين عبر المعابر البرية. فيما بلغت نسبة الفحوص المحلية الإيجابية 19%.  وأصدر مستشفى الحريري الجامعي تقريره اليومي عن مستجدات كورونا أمس، وأفاد ان عدد الفحوص التي أجريت في المستشفى بلغ 758 فحصاً، فيما بلغ عدد المرضى المصابين في المستشفى 92، وعدد الحالات الحرجة 40. كما تم تسجيل حالتي وفاة امس. 
 
على خط مواجهة الوباء، اوضح نقيب الأطباء البروفسور شرف ابو شرف في بيان، أن "النقابة لم تتوان عن تقديم الغالي والرخيص مجاناً لمساعدة مرضى كورونا". وقال إن النقابة تقدم خبراتها وعلمها عبر اللجان والجمعيات العلمية والمستشفيات خصوصا الجامعية منها، ‏بالتعاون والتنسيق مع وزارة الصحة التي هي المسؤول الأول عن السياسة الصحية في لبنان ‏وتداعياتها، خاصة في ما يتعلق بالتخطيط والمراقبة والتنفيذ ويعود القرار حصريا لها، وفي حال الجائحة الراهنة، فالحكومة ككل مسؤولة عن التخطيط والتنفيذ والمواجهة، والمطلوب شراكة نقابة الاطباء الحقة في عمل وزارة الصحة وعدم استثنائها من الاجتماعات والقرارات".
وأشار إلى أن نقابة الأطباء اقترحت مرارا تجهيز مستشفيات ميدانية خاصة ‏لعلاج مرضى كورونا، وتجهيز المستشفيات الحكومية ‏لتخفيف الضغط عن كاهل المستشفيات الخاصة التي لديها واجب الاهتمام بسائر المرضى. 
 
وطالبت النقابة بالسماح للقطاع الخاص بجلب لقاحات أخرى ضد كورونا في اسرع وقت بعدما تبين أنها اقل كلفة، وطريقة استعمالها وحفظها اسهل من لقاح فايزر، وعدم الإكتفاء فقط بفايزر. ولا ندري لماذا كان كل هذا التأخير في الحصول على اللقاح والدول حولنا بدأت بتلقيح مواطنيها منذ شهرين؟ ان التردد في اخذ القرار والتأخير في الحصول على اللقاح له عواقب وخيمة على المواطنين. ومن الضروري تجنب الفوضى التي قامت سابقا نتيجة إلغاء نظام التلقيح وتداعياته السلبية مستقبلا".
 
إلى ذلك، وبينما يواصل الوباء انتشاره، شهدت أمس التعاونيات والسوبرماركت في مختلف المناطق إقبالاً غير مسبوق للمواطنين لشراء حاجياتهم من السلع والمواد الغذائية الأساسية، قبل الإقفال العام. وفاقت قدرة التعاونيات على استيعاب المواطنين كما فقدت فيها بعض المواد الغذائية. 
 
كما شهدت الأفران طوابير من المواطنين عند ابوابها لشراء الخبز، فيما رفعت بعض محطات الوقود خراطيمها بسبب نفاد مادة البنزين. ولوحظ استهتار كبير في خرق إجراءات الوقاية من مسافات التباعد إلى عدم وضع الكمامة. كما شهدت الطرق زحمة سير خانقة.
 
في غضون ذلك، أصدر محافظ بعلبك الهرمل بشير خضر قراراً قضى بإقفال قلم نفوس النبي شيت لأسبوع، بعد إصابة ثلاثة موظفين بفيروس كورونا. 
ومن جهته، أصدر محافظ البقاع القاضي كمال أبو جوده قراراً قضى بـ "تمديد إقفال مصلحة المال في البقاع الكائنة في سرايا زحلة حتى الاثنين المقبل بعد ثبوت 3 إصابات إيجابية بفيروس كورونا من موظفي المصلحة.
 
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم