الثلاثاء - 19 كانون الثاني 2021
بيروت 13 °

إعلان

"الناسا" تعلن رسمياً اعتمادها على نظام "سبايس إكس" لرحلات الفضاء البشرية

صاروخ فالكون 9
صاروخ فالكون 9
A+ A-

 

يبدو أن شركة "سبايس إكس" على وشك إطلاق أربعة رواد فضاء في أول مركبة فضائية تجارية مصنفة من الإنسان.

 

وبحسب ما ذكره موقع "بيزنيس إنسايدر"، فهذه المهمة البشرية هي ليست الأولى لشركة "سبايس إكس"، اذ سبق وانطلق رائدا فضاء من وكالة الفضاء الأميركية "الناسا" بوب بهنكن ودوغ هيرلي على متن مركبة الفضاء  Crew Dragonالتابعة للشركة، الصيف الفائت، الى محطة الفضاء الدولية. وبعد شهرين من العيش والعمل في المحطة الفضائية، انطلق رائدا الفضاء مرة أخرى في مركبة Crew Dragon وعادا بها إلى الأرض.

 

لكن هذه المهمة بأكملها كانت بمثابة عرض توضيحي، وقد كانت خطوة حاسمة للحصول على شهادة الناسا للرحلات الفضائية البشرية، اذ أعلنت "الناسا" اليوم أنها اعتمدت أخيراً نظام الإطلاق الكامل لـ "سبايس إكس" لرحلات الفضاء البشرية.

 

وجاء هذا القرار نتيجة مراجعة الوكالة للاستعداد للطيران، حيث أمضى الخبراء والمسؤولون يومين في مراجعة صاروخ "فالكون 9" التابع لشركة سبايس إكس، ومركبة الفضاء "كرو دراغون"، والبرمجيات، وعمليات المهمة.

 

وجاءت الشهادة قبل أيام فقط من إطلاق رائد فضاء "سبايس إكس"، الى المحطة الفضائية يوم السبت المقبل. وضعت "سبايس إكس" بالفعل بوضع مركبة Crew Dragon  جديدة على الصاروخ استعداداً لهذه المهمة الأطول والأكثر أهمية حتى الآن.

 

وتُدعى المهمة الجديدة  Crew-1، وهي مهمة ذهاباً وإياباً إلى المحطة الفضائية، كما انها الأولى من بين ست مهام تعاقدت معها شركة الصواريخ التابعة لإيلون ماك مع وكالة الناسا.

 

 من جهتها، قالت كاثي لوديرز، التي تقود برنامج رحلات الفضاء البشرية في وكالة "الناسا" في تصريح:" يميل الناس إلى الاعتقاد بأنها مجرد مركبة فضائية، إنها مركبة الإطلاق وهي الطريقة التي ننفذ بها مهماتنا. كل هذا سيقود طاقمنا بأمان إلى محطة الفضاء الدولية".

 

وأضافت لوديرز: "حياة الطاقم بين أيدينا... إنها مسؤولية مهمة للغاية".

 

وإذا كان الطقس جيداً، فإن صاروخ "فالكون 9" من "سبايس إكس" سيُطلق مركبة Crew Dragon  إلى الفضاء يوم السبت الساعة 7:49 مساء.و سيكون على متن الطائرة رواد الفضاء مايك هوبكنز وفيكتور غلوفر وشانون ووكر وسويتشي نوجوتشي. ويجب أن تصل المهمة الى المحطة الفضائية بعد ثماني ساعات ونصف ساعة، حيث سيمكثون هناك لمدة ستة أشهر، مما يمثل أطول رحلة فضاء بشرية في تاريخ الولايات المتحدة.

 

وقال ماسك في بيان صحافي: "شكراً لوكالة الناسا على دعمها المستمر لـ SpaceX والشراكة في تحقيق هذا الهدف. لا يمكنني أن أكون أكثر فخراً بكل شخص في "سبايس إكس" وجميع موردينا الذين عملوا بجهد لا يصدق لتطوير واختبار وتسيير أول نظام رحلات فضائية بشري تجاري في التاريخ لتعتمده "الناسا". وهذا شرف عظيم يلهم الثقة في مسعانا للعودة إلى القمر، والسفر إلى المريخ، ومساعدة البشرية في النهاية على أن تصبح متعددة الكواكب".

 

يُذكر ان هذه هي المرة الأولى التي تُصدّق فيها الناسا على نظام طيران بشري منذ أن بدأ برنامج مكوك الفضاء منذ ما يقرب من 40 عاماً. ويعتبر هذا القرار تتويجاً لعشر سنوات من التطوير والاختبار الممول من خلال برنامج طاقم العمل التجاري التابع لوكالة الناسا، والذي أنشئ لاستعادة قدرات الرحلات الفضائية البشرية للولايات المتحدة من خلال الشراكات التجارية.

الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم