الإثنين - 20 أيار 2024

إعلان

رواية " التأقلم" لكلارا دوبون مونود: قصة طفل "غير المناسب" في حياة بعض أفراد العائلة

المصدر: "النهار"
روزيت فاضل @rosettefadel
Bookmark
رواية " التأقلم" لكلارا دوبون مونود
رواية " التأقلم" لكلارا دوبون مونود
A+ A-
"ذات يوم، بينما كان يستريح على كرسيه، ركعت والدته على ركبتيها، كانت تحمل برتقالة، ومررتها أمامه بلطف. لم تكن عيناه السوداوين الكبيرتين تريان أي شيء. كانتا تنظران إلى شيء آخر. قامت بتمرير البرتقالة على وجهه مرة أخرى، مرات عدة، وأصبح لديها الدليل على أن الطفل رأى بشكل سيئ أو لم يرَ على الإطلاق. (ص 12)".هذا بعض ما جاء في يوميات أم تكتشف واقع إبنها وهو من ذوي الحاجات الخاصة الشديدة. تحاول هذه الأخيرة بناء علاقة متينة معه، ولاسيما بعد أن أجري تشخيص طبي لحالته، التي حسمها الأطباء نهائياً وفيها أن "الطفل لن يرى أو يتكلم أو يمشي أبدًا، ومن المرجح ألا يعيش أكثر من ثلاث سنوات....".هذا الوصف هو جزء أساسي من رواية "التأقلم" للأديبة والصحافية كلارا دوبون مونود الفائزة بجائزة "خيار غونكور الشرق 2021". القليل من ذاتها   تجذبك الحكاية بجانبيها القاسي والمضيء في آن واحد....
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم