الخميس - 30 تشرين الثاني 2023

إعلان

"حزب الله" يرفع منسوب قلقه وتحذيره من المخاطر المتعدّدة لتجدّد النزوح السوري

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
من مخيمات النزوح السوري (أ ف ب).
من مخيمات النزوح السوري (أ ف ب).
A+ A-
منذ حادث المقتل الغامض والملتبس لـ"الإرهابي" السوري في حي السلم في عمق الضاحية الجنوبية قبيل أسابيع قليلة، والذي أشيع أنه ألقى بنفسه من الطبقة السابعة بعدما تيقن أن أمن "حزب الله" له بالمرصاد وهو الذي قيل إنه حضر أخيراً الى لبنان تسللاً بعدما نفّذ عملية تفجير بعبوة ناسفة استهدفت موكباً لزوار مقام السيدة زينب في ريف دمشق إبان مراسم عاشوراء، بدا الحزب في ذروة قلقه وخشيته من عودة المتشددين الى ممارسة أساليب التفجير بالجملة التي سبق لهم أن أدوها باحتراف بعد نحو ثلاث سنوات من اشتعال فتيل المواجهات في الميدان السوري، فنفذوا ما لا يقل حسب تقديرات أمنية رسمية عن نحو 40 عملية تفجير تركزت بشكل رئيسي في مناطق الضاحية الجنوبية وفي مناطق بقاعية وأودت بحياة ما لايقل عن 400 شخص فضلاً عن مئات الجرحى والمصابين، وبدا استطراداً أمام مهمة اتخاذ تدابير وقائية وحمائية.لا شك في أن الحزب يعلم أن المرحلة التي كان فيها الإرهاب الوارد من الساحة السورية يضرب ضرباته ويأخذ راحته في الحركة، قد تصرّمت وانطوت صفحتها الى حد بعيد خصوصاً أن ثمة فاصلاً زمنياً (نحو 8 سنوات)، إضافة الى أن تلك المجموعات المتشددة الوافد منها والرديف الداخلي قد تلقت ضربات كبرى موجعة بدليل العدد الكبير من عناصرها وقياداتها الموجودة في السجون، فضلاً عن أن ثمة ضربات أخرى طالت تلك المجموعات في المنشأ والحاضنة،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم