الجمعة - 30 أيلول 2022
بيروت 29 °

إعلان

حين الصور صارخة بــ"العدالة"!

المصدر: "النهار"
نبيل بومنصف
نبيل بومنصف
Bookmark
صور ضحايا انفجار مرفأ بيروت (نبيل إسماعيل).
صور ضحايا انفجار مرفأ بيروت (نبيل إسماعيل).
A+ A-
تملأ صور ضحايا انفجار 4 آب 2020 جادة شارل حلو ومحيط المرفأ إيذاناً بإحياء الذكرى الثانية لزلزال العصر الذي ضرب بيروت وأثكل لبنان حاصداً ما يفوق، بعد تعاقب حالات الوفاة تباعاً، 220 ضحية، فضلاً عن الدمار والجرحى والكوارث الناشئة عنه. ما يواجهك الآن، في اللحظة التي تقترب فيها من الذكرى، صور تبعث فيك الرهبة والأبعد من الحزن الغائر لدى تطلعك الى صور شهداء راحوا في غفلة مرعبة هبطت فيها أسوأ مذبحة جماعية عرفتها بيروت ولبنان ولا تشبه أياً من أبشع المذابح الحربية والهمجية القتالية. في كل صورة كما تنبئ الوجوه صاحبة الشهادة، قصة إنسان ترك فجيعة لا تزال تتراكم بفصول مأسوية ليس على الصعيد الإنساني الشخصي الخاص للضحية وعائلته وعارفيه في ظل هذا "الإعدام" المرعب الذي هبط على ضحايا الانفجار أينما كانوا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم