الجمعة - 19 نيسان 2024

إعلان

لبنان... وأخوة يوسف

المصدر: النهار
سميح صعب
سميح صعب
Bookmark
مشهد من الغضب اللبنانيّ.
مشهد من الغضب اللبنانيّ.
A+ A-
 هل يستأهل منصب رئاسي أو وزاري أو نيابي أو حتى أي منصب آخر، التضحية ببلد عن بكرة أبيه، وأن يحكم على سكانه بالموت جوعاً أو كمداً أو حسرة أو ندماً لأنهم اختاروا البقاء فيه.  لبنان، تكبر مأساته على أيدي حكامه الذين لا يريد أي منهم التضحية بالقليل لإنقاذ الكثير. والمواطن العادي يدفع ثمن حروب الصلاحيات بين زعماء الطوائف، وثمن طموحات شخصية ترتدي لبوس الدفاع عن حقوق هذه الطائفة أو تلك، بينما واقع الحال، أن كل من هو في السلطة لا يزال يعيش حالة نكران لهذا الواقع المزري، الذي يعمق أوجاع الناس، ولا يمت بصلة إلى الدفاع عن حقوقهم.  وإذا كانت الغالبية العظمى من اللبنانيين، قد...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم