الأحد - 27 تشرين الثاني 2022
بيروت 16 °

إعلان

لماذا يزعم "حزب الله" امتلاكه أخيراً زمام "الاحتواء" رئاسياً؟

المصدر: "النهار"
ابراهيم بيرم
ابراهيم بيرم
Bookmark
عناصر لـ"حزب الله" (أرشيفية،"أ ف ب").
عناصر لـ"حزب الله" (أرشيفية،"أ ف ب").
A+ A-
ترى مصادر على صلة بـ"حزب الله" أن الحزب نجح خلال الأيام العشرة الأخيرة في الإمساك بزمام المبادرة في شأن ملء الشغور الرئاسي، من خلال جملة خطوات وتدابير سار بها في أكثر من اتجاه داخلي وخارجي، ما أعاد إحياء تجربة العامين ونصف العام اللذين سبقا وصول العماد ميشال عون إلى سدة الرئاسة الأولى مع أن الحزب يأخذ في الاعتبار أن ثمة تغييرات طرأت وحتّمت على الحزب عدم السير بلغة التحدي والاقتحام والفرض التي مارسها في تجربة ما قبل عام 2016. في إطلالته الإعلامية الأخيرة، أطلق الأمين العام للحزب السيد حسن نصرالله للمرة الأولى لائحة مواصفات رأى ضرورة توفّرها بالطامح إلى منصب الرئاسة الأولى لضمان بلوغه قصر بعبدا الشاغر حالياً. وبذا بدا جليّاً أن نصرالله قرّر "اقتحام" المشهد الرئاسي. واتّضح لاحقاً وفق المصادر عينها أن ثمة مستجدات لم تكن بالحسبان فرضت عليه مغادرة "المقاعد الخلفية" والتقدم إلى الصدارة واستخدام النبرة العالية خلافاً لما كان متوقعاً منه. ومن هذه المستجدات:- اشتعال شرارة الأحداث في إيران وعجز السلطات الإيرانية عن إطفائها طوال ما يقرب من ثلاثة أشهر.- نتائج الانتخابات العامة في إسرائيل التي أعادت بنيامين نتنياهو إلى الحكم وهو يلوّح بخيارات تصعيدية انقلابية.- "الانتفاضة" السياسية التي أعلنها حليفه رئيس "التيار الوطني الحر" جبران باسيل...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم