السبت - 28 أيار 2022
بيروت 23 °

إعلان

العار الأفظع

المصدر: النهار
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
لوحة لمنصور الهبر
لوحة لمنصور الهبر
A+ A-
ما من عارٍ أشدّ عارًا، وأفظع من هذا: أنْ يكون المرء الماكيافيليّ الانتهازيّ المتسلّق، نذلًا، وخسيسًا، وحقيرًا، وسافلًا، ودنيئًا، وذليلًا، ورخوَ الدكّة، وبيّاعَ كرامةٍ، وسمسارَ شرفٍ، وعفّيرَ ترابٍ، ولثّامَ أيادٍ، ولسّيحَ أقفيةٍ وصبابيط... من أجل كرسيٍّ أو سلطة. ويُقال في هذا الصدد، استزادةً في فهم طبيعة هذا التوق (المَرَضيّ) إلى كرسيّ السلطة، وإدراك مكوّناته ومعاييره، وتفسير معانيه (التاريخية والفلسفيّة)، وتفكيك أهمّيته (الاستراتيجيّة)، وإلقاء الضوء على قيمته (الأبيّة والنادرة) وتوضيح محتوياته (ومندرجاته اللاهوتيّة خصوصًا)، وكشف غاياته: دفاعًا عن المسيحيّين وحفظًا لحقوق المسيحيّين. ما من عارٍ أشدّ عارًا على المسيح والمسيحيّة والمسيحيّين من هذا الوارد أعلاه، والوارد أدناه، ومن كلّ ما يُكتَب ويُقال ويُذاع في هذا الشأن، وممّا لا يُكتَب ولا يُقال ولا يُذاع. سحقًا لكرسيٍّ كهذا...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم