الثلاثاء - 19 تشرين الأول 2021
بيروت 23 °

إعلان

هذا الشرّ اللبنانيّ هو "إله" الشرّ

المصدر: النهار
عقل العويط
عقل العويط
Bookmark
وسط بيروت (نبيل اسماعيل).
وسط بيروت (نبيل اسماعيل).
A+ A-
لا وصف للشرّ. هو غلطٌ كونيٌّ ووجوديٌّ ماحقٌ يحدث في زمانٍ ومكانٍ محدّدين (بل مطلقًا)، وليس ثمّة مجالٌ لتصحيحه أو للعودة عنه. كالغلط الهيروشيميّ. بل كالغلط الصهيونيّ الإسرائيليّ في فلسطين. ولِمَ لا كالغلط الديكتاتوريّ البعثيّ – الأسديّ، وما يوازيه من أغلاطٍ ديكتاتوريّة في المنطقة العربيّة، ومنطقة الشرق الأوسط. ومن أجل التيمّن بـ"موضة" ما بعد الحداثة، أقول أيضًا: كالغلط الكوفيديّ.  إذا كان ممكنًا تخطّي مثل هذه الأغلاط في أحد الأيّام، والسيطرة عليها، والتحكّم بها، لدرء أخطارها المستقبليّة، فليس ثمّة مجالٌ لمفعولٍ رجعيٍّ فيها. فما فات قد فات. شهداء هيروشيما،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم