الإثنين - 26 أيلول 2022
بيروت 26 °

إعلان

تنفيذ التفليسة بدأ... والمودعون أكبر الخاسرين

المصدر: "النهار"
سابين عويس
سابين عويس
Bookmark
تعبيرية.
تعبيرية.
A+ A-
هل أعطى الكلام العفوي والصادق لنائب رئيس الحكومة سعادة الشامي اول من أمس اشارة الانطلاق نحو تنفيذ عملية اعادة هيكلة القطاع المالي من باب سد فجوة الخسائر المالية، بعد أشهر طويلة من المد والجزر بدأت من التباينات الحادة حول تحديد الخسائر وتوحيد أرقامها، ومن ثم الاتفاق على توزيعها، مروراً بالمحطة ما قبل الاخيرة الكامنة في الاتفاق على تحديد نسب المسؤوليات للأطراف الذين تم التوافق على مسؤولياتهم، وهذه المرحلة بلغت خطواتها الاخيرة بعد أسابيع عدة من التسويق غير المعلن عبر تسريبات ملتبسة لخطة الحكومة في هذا الشأن، وصولاً اخيراً الى المحطة الاصعب، وهي المباشرة بعملية التوزيع وفق النسب المتوافق عليها، ولصندوق النقد الدولي دور داعم للحكومة في هذا المجال.؟ على الأهمية الاستثنائية التي يكتسبها كلام الشامي من حيث إعلانه الواضح بأن الدولة والمصرف المركزي قد افلسا، اذ يصدر للمرة الاولى عن مسؤول حكومي رسمي، هو في الوقت عينه رئيس الوفد اللبناني المفاوض مع صندوق النقد الدولي ، وفيه مصارحة لحقيقة سعت السلطة السياسية على مدى نحو عامين ونصف، وتحديداً منذ تعثر القطاع المصرفي غداة انتفاضة تشرين الاول ٢٠١٩، كما فيه دعوة علنية لوقف حال الإنكار التي تعيشها هذه السلطة حيال حجم الأزمة وخطورتها، فإن مواقف الشامي...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم