الأربعاء - 28 شباط 2024

إعلان

أيها القائد... آنَ أَوَانُك

المصدر: "النهار"
هنري زغيب
هنري زغيب
Bookmark
شارل ديغول.
شارل ديغول.
A+ A-
كان ذلك نهار الثلثاء 18 حزيران 1940. وانطلَق من مذياع "بي.بي.سي" (لندن) صوتٌ دعا الفرنسيين إِلى المقاومة ضدَّ أَلمانيا. لم يسمع كثيرون النداءَ الإِذاعيّ لكنّ نَشْرَه غداتَئِذٍ في "التايمز" و"الدايلي إِكسپرس" وصدورَه عن وزارة الإِعلام وتلَقُّفَ بعض الصحف الفرنسية نَشْرَه، كرَّس ذاك النداء شروق مقاومة فرنسية سطَع رمزَها صاحبُ ذاك الصوت: شارل ديغول الذي دخل تاريخ فرنسا في ما سَيَسِمُهُ لاحقًا بـ"الجمهورية الخامسة" قائدَ فرنسا إِلى نهضة العصر.قائد! هذا هو الشُروق التي تنتظره الأَوطان بعد لياليها الـمُضْنية الكثيفة. قائد لا يكون زعيمًا شعبيًّا لفئة من المواطنين بل قائدَ سُلطة ترمِّمُ هيكل الدولة التي تحمي الوطن.قائد. هو هذا ما يحتاجه لبنان اليوم: قائد نهضة لبنان اللبناني. وهو موجود. في مكانٍ ما، في فجْرٍ ما، في فُجاءَة ما، موجود. وسيُشرق مع صباح لبنان حاملًا شمسَ الخلاص.فيا أَيها القائد،...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول
الكلمات الدالة

حمل الآن تطبيق النهار الجديد

للإطلاع على أخر الأخبار والأحداث اليومية في لبنان والعالم