الإثنين - 26 تشرين الأول 2020
بيروت 30 °

إعلان

المعمل الأخير لنفخ الزجاج في الصرفند... سحر فينيقيا

Bookmark
المعمل الأخير لنفخ الزجاج في الصرفند... سحر فينيقيا
المعمل الأخير لنفخ الزجاج في الصرفند... سحر فينيقيا
A+ A-
التصقَ اسم بلدة الصرفند بحرفة نفخ الزجاج الفينيقية في المعمل الشهير الذي يملكه الأشقاء خليفة. في زاروب طويل يتفرع من أحد الشوارع الرئيسية في المكان، يقع الفرن الذي يتم تشغيله موسمياً وفق طلبات الزبائن، وقد يحصل الأمر كل 3 أشهر مرة واحدة فقط. هناك استقبلَنا المعلم عباس خليفة، أحد أصحاب المعمل المتوارث عن الأـب محمود خليفة.كان الرجل الستيني قد همّ للتوّ لأخذ استراحة صغيرة من عملية نفخ الزجاج ويعاونه أحد العمال خلال الدوام الليلي. يتناوب أفراد من عائلة خليفة على العمل في الفترة التي يكون فيها الفرن شغالاَ على مدار الساعة حتى انهاء الكميات المتفق على تصنيعها. بعد احتساء الشاي، يعود العم عباس الى العمل، فيسحب كرسي مجاور للفرن ويجلس ممسكاً بآلة النفح العمودية الطويلة. تركت...
ادعم الصحافة المستقلة
اشترك في خدمة Premium من "النهار"
ب 6$ فقط
(هذا المقال مخصّص لمشتركي خدمة بريميوم)
إشترك الأن
هل أنت مشترك؟ تسجيل الدخول