الثلاثاء - 22 أيلول 2020
بيروت 29 °

بروكسيل: الحلف الأطلسي يبحث الخطوات المقبلة في النزاع الأفغاني

المصدر: " ا ف ب"
بروكسيل: الحلف الأطلسي يبحث الخطوات المقبلة في النزاع الأفغاني
بروكسيل: الحلف الأطلسي يبحث الخطوات المقبلة في النزاع الأفغاني
A+ A-

يلتقي وزراء دفاع دول حلف شمال الاطلسي في #بروكسيل اليوم، لمراجعة الخطوات التالية في النزاع الافغاني ولمناقشة سبل التعاطي مع الازمة الامنية المستمرة منذ 16 عاما. 

وأعلن الحلف هذا الاسبوع انه سيرسل ثلاثة آلاف عنصر اضافي من قواته الى #افغانستان، ليرتفع بذلك عدد الجنود من دول الغرب الى 16 الف جندي.\r\n

ستقوم القوات الاضافية ومعظمها من الاميركيين بمهمات التدريب والمشورة للقوات الافغانية المحلية التي تجهد للسيطرة على متطرفي طالبان وتنظيم الدولة الاسلامية فيما تسجل خسائر بشرية فادحة.\r\n

وقال ينس ستولتبرغ الامين العام للحلف اليوم: "حلفاؤنا وشركاؤنا التزموا ارسال مزيد من الجنود".\r\n

واضاف: "اليوم سنراجع التقدم ونناقش الخطوات الضرورية لتعزيز القدرات الافغانية في الحرب على الارهاب الدولي، ولانشاء البيئة الضرورية لتحقيق الهدف النهائي لافغانستان وهو السلم والمصالحة".\r\n

وقادة الحلف متفائلون بأن تبدأ القوات الافغانية عام 2018 في كسب الزخم ضد طالبان، بفضل جهود تدريب جديدة وقوة جوية متنامية والاف العناصر الاضافيين من قوات الكوماندوس الافغان.\r\n

اضافة الى ذلك فإن الرئيس الاميركي دونالد ترامب أعطى القوات الاميركية مساحة مناورة اكبر لتحديد كيف ومتى يمكنهم ضرب طالبان، فيما القوات الافغانية في موقع هجومي متزايد.\r\n

بعد القمة يستضيف وزير الدفاع الاميركي جيم ماتيس على الفور اجتماعا منفصلا مع شركاء من التحالف الذي يحارب تنظيم الدولة الاسلامية في الشرق الاوسط وحيث يتكبد الجهاديون خسائر متتالية.\r\n

وقال ماتيس ان شركاء التحالف ينتظرون من الولايات المتحدة خطة واضحة بشأن ما يلي هزيمة تنظيم #الدولة_الاسلامية على الارض.\r\n

وكان ماتيس صرح لصحافيين في وقت سابق هذا الاسبوع "غالبية الاسئلة التي تُطرح علي الان تتعلق في المرحلة التالية اذ لم يعد الامر يتعلق بـ"هل سنوقف توسع تنظيم الدولة الاسلامية ونتغلب عليه"، بل "ماذا سيحصل بعدها؟".\r\n

بعد خسارة معقليهما في الرقة بسوريا والموصل في العراق، بات الجهاديون محاصرون في وادي الفرات.\r\n

وحتى الان كان الدور العسكري الاميركي في سوريا يقتصر فقط على محاربة تنظيم الدولة الاسلامية، لكن مع قرب دحر الجهاديين، على واشنطن ان تعبر بوضوح عن مصالحها على المدى الطويل وأي دور، في حال وجد، ستلعب القوات الاميركية في سوريا.\r\n

وقال مصدر فرنسي ان الحلفاء حريصون على السماع من ماتيس ما يتعلق بدور ايران -- حليف النظام الرئيس السوري بشار الاسد -- بعد التصريحات النارية لترامب ضد طهران.\r\n

وقال المصدر "نفكر كيف ستترجم خطابات كبار المسؤولين الاميركيين حول ضرورة احتواء التواجد الايراني في المنطقة، بشكل فعلي في الاستراتيجية العسكرية".\r\n

اتفقت دول الحلف الاطلسي الاربعاء على مضاعفة استخدام الاسلحة والتكتيكات الالكترونية في العمليات العسكرية، مع تطوير الحلف قدراته للتصدي لروسيا.\r\n

والتغيرات جزء من إعادة هيكلة للحلف هي الأكبر منذ الحرب الباردة، ويؤيد وزراء الدفاع إقامة مركزي قيادة جديدين للمساعدة في حماية اوروبا.\r\n

وقال ستولتنبرغ ان إعادة الهيكلة تعكس "البيئة الامنية المتغيرة" في السنوات القليلة الماضية.\r\n

وأصبح التهديد للجانب الشرقي للحلف مصدر قلق بعد ضم روسيا للقرم في 2014.\r\n

وقال ستولتنبرغ "نستعين بالجانب الالكتروني في مهمات الحلف وعملياته للتفاعل مع بيئة امنية متغيرة وجديدة حيث الفضاء الالكتروني جزء من مشهد التهديد الذي يتعين الرد عليه".\r\n

بعد سنوات على وقف تحديث هيكل القيادة منذ الحرب الباردة، يريد الحلف الاطلسي اضافة مركزي قيادة جديدين - الاول لحماية خطوط الاتصال عبر المحيط الاطلسي وآخر لتنسيق حركة الجنود والمعدات حول اوروبا.\r\n

وعلى جدول مباحثات الحلف في بروكسيل الازمة النووية الكورية الشمالية.\r\n

وتفاقم التوتر منذ قيام بيونغ يانغ بتجربتها النووية السادسة -الاقوى لها حتى الان- وقال ستولتنبرغ ان الازمة تتطلب جهدا دوليا موحدا.\r\n

الكلمات الدالة