السبت - 19 أيلول 2020
بيروت 29 °

نقابة الدواجن تطالب برفع التعرفة الجمركيّة وتشديد الرقابة على الحدود

المصدر: " ا ف ب"
نقابة الدواجن تطالب برفع التعرفة الجمركيّة وتشديد الرقابة على الحدود
نقابة الدواجن تطالب برفع التعرفة الجمركيّة وتشديد الرقابة على الحدود
A+ A-

طالب نقيب مربي وموزّعي الدواجن في لبنان موسى فريجي بـ "اعتماد مبدأ حماية الإنتاج الوطني كمبدأ لا بدّ للحكومة والدولة من اعتماده حيال القطاعات الإنتاجية من صناعية وزراعية، كما تفعل كل الدول حتى تلك التي ابتدعت سياسة العولمة حماية لمواطنيها وتوفيراً لفرص العمل والاستثمار في بلدها".\r\n

كذلك طالب فريجي في بيان صادر عن النقابة بـ: "رفع النسبة المئوية للتعرفة الجمركية والحد الأدنى للاستيفاء الجمركي للحم الدواجن ومقطعاته ولمصنعات لحوم الدواجن، تشديد الرقابة على الحدود البرّية مع سوريا لمنع تهريب الفروج الحيّ والمذبوح والفيليه وبيض المائدة وبيض التفريخ وهذه مسؤولية كبرى تقع على عاتق السلطات الجمركية، منع استيراد لحوم الدواجن المجلدة ومصنعات هذه اللحوم من الدول العربية لكون منشئها غير عربي ولكونها تدخل بطريقة الغشّ والاحتيال مستفيدة من اتفاقية المنطقة العربية الحرة".\r\n

وأشارت في الأسباب الموجبة، إلى أنه "يعمل في قطاع الدواجن الآن 20 ألف مواطن يعيلون 20 ألف عائلة، وباعتماد الحماية الجمركية سيرتفع عدد العاملين إلى 30 ألف مواطن في خلال مدّة لا تتجاوز ستة أشهر من تاريخ اعتماد الحماية الجديدة، وهؤلاء سيعملون في مناطق إنتاجهم الزراعية"، لافتةً إلى أنّ "حجم قطاع الدواجن الحالي هو 500 مليون دولار وسوف يرتفع إلى 650 مليوناً عن طريق إعادة تشغيل المزارع المتوقفة عن العمل. كما أن إنتاج مزارع الفروج الحالي يبلغ 70 مليون فروج بينما حجم الاستيراد يوازي إنتاج 30 مليون فروج، يمكن للمنتجين المتوقفين عن العمل وآخرين سدّ هذا العجز في غضون ستة أشهر".\r\n

وذكرت النقابة بأنّ "وزير الزراعة السابق كان أصدر قراراً بإخضاع #استيراد لحم الدواجن للإجازة المسبقة، فطلبت خفض حجم الاستيراد على عشر مراحل أي بواقع 85 طناً شهرياً كي يتسنى للمنتجين المحليين تغطية هذه الكمية بالإنتاج المحليّ وبصورة تدريجية"، مشددةً على أنّ "عدد مستوردي لحوم الدواجن من البرازيل وأوكرانيا لا يتعدى عدد أصابع اليد الواحدة، بينما في المقابل إحلال الإنتاج المحليّ البالغ 30 مليون فروج إضافة سنوية سيوفر فرص عمل لـ 10 آلاف مواطن في المناطق الفقيرة والمحرومة في لبنان ويخفض البطالة في هذه المناطق".\r\n

كذلك أوضحت أنّ "وزارة الاقتصاد قد حددت حدّاً أعلى لسعر مبيع الفروج المذبوح للمستهلك بـ 6,900 ليرة"، تعهدت النقابة بـ"عدم رفع السعر عن الحدّ الأعلى لوزارة الاقتصاد علماً أنّ أسعار لحم الدواجن للمستهلك خلال الأعوام الخمسة السابقة لم تصل إلى الحدود المسموح بها على الإطلاق".\r\n

اقرأ أيضاً: نفوق عشرات آلاف الدواجن بسبب موجة الحرّ

الكلمات الدالة